صنعاء تطالب واشنطن بإسقاط تهم الإرهاب عن الزنداني
آخر تحديث: 2005/9/27 الساعة 07:53 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/9/27 الساعة 07:53 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/24 هـ

صنعاء تطالب واشنطن بإسقاط تهم الإرهاب عن الزنداني

عبد المجيد الزنداني
طالب اليمن الولايات المتحدة بإسقاط التهم ضد الزعيم الإسلامي عبد المجيد الزنداني ورفع اسمه من قائمة ممولي ما يسمى بالإرهاب.
 
وقال وزير الخارجية أبو بكر القربي إن بلاده طلبت في مذكرة رسمية لواشنطن إسقاط التهم عن الزنداني الذي يرأس مجلس شورى التجمع اليمني للإصلاح الإسلامي أكبر أحزاب المعارضة.
 
وأضاف القربي في تصريحات صحفية أنه "في حال توفرت لدى الأصدقاء الأميركان أية أدلة تثبت تورط الزنداني, عندها يمكن تقديمها للحكومة اليمنية لتتخذ الإجراءات القانونية والدستورية اللازمة على ضوء ذلك".
 
كما ذكرت مصادر سياسية أن المذكرة اليمنية شددت على أنه "ربما تكون كثير من المعلومات التي أخذ بها الجانب الأميركي بالنسبة للتهم الموجهة للشيخ مضللة، واستندت على ما تنشره بعض الصحف الحزبية من مكايدات سياسية ضده".
 
نفي
في المقابل نفت الملحق الثقافي بالسفارة الأميركية باليمن آن ماري علمها بطلب صنعاء تسليمها الأدلة ضد الزنداني.
 
كما استغرب مصدر بالخارجية اليمنية عدم قيام السفارة الأميركية بالرد على تصريحات آدم إيرلي نائب المتحدث باسم الخارجية الأميركية الذي قال إن الزنداني "أدرج اسمه في دعم الإرهاب بناء على سجله وأعماله".

وكانت صنعاء أكدت أنها لن تسلم الشيخ الزنداني للولايات المتحدة، رغم التعاون الأمني المشترك بينهما خاصة عقب أحداث سبتمبر/ أيلول 2001 التي وقفت فيها اليمن ضمن ما يسمى بالتحالف الدولي ضد الإرهاب.

يشار إلى أن وزارة الخزانة الأميركية أضافت اسم الشيخ الزنداني (55 عاما) في فبراير/ شباط 2004 لقائمة المشتبه في تمويلهم للأنشطة الإرهابية ووصفته بأنه موال لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن, كما تتهمه أيضا بأنه جند متطوعين للقتال في أفغانستان في الثمانينيات.
المصدر : وكالات