جمعة أكد حدوث عمليات تزوير بالانتخابات الرئاسية (الفرنسية-أرشيف)

أعلن رئيس حزب الوفد المصري نعمان جمعة أن حزبه قد يطلب رقابة أجنبية على انتخابات مجلس الشعب (البرلمان) المقرر إجراؤها في نوفمبر/تشرين الثاني القادم، وذلك بعد حدوث "عمليات تزوير" في الانتخابات الرئاسية التي جرت في السابع من الشهر الحالي على حد قوله.

وشكك جمعة في الأرقام التي أعلنتها لجنة الانتخابات الرئاسية المتعلقة بنسبة المشاركة، وقال في مؤتمر صحفي "يقولون إنها كانت 23%، وفي الحقيقة فإن نسبة المشاركة لا تتجاوز 15% بمن فيهم الموظفون والعمال والفلاحون، ومن نقلوا إلى لجان الاقتراع رغم إرادتهم ومن أضيفوا بطريق التزوير"، موضحا أنه وفي ظل هذه المعطيات فإن نسبة المشاركة لا تزيد عن 10% فقط.

وقال جمعة الذي خسر في الانتخابات الرئاسية "سنخوض انتخابات مجلس الشعب، ولن نغلق الباب أمام تحالفات أو جبهة من المعارضة تواجه الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم، ولن نغلق الباب أمام المطالبة برقابة أجنبية لأن هؤلاء الناس في الحكومة غير مؤتمنين".

وأكد جمعة أن جداول الناخبين تحتوي على عيوب كثيرة، وأضاف أن "الأخطر من ذلك أنها سلمت للحزب الوطني قبل الانتخابات على الأقل بثلاثة أسابيع، ومن يحصل على جداول الناخبين لديه الفرصة للاتصال بمندوبين ووكلاء"، مؤكدا أن حزبه تسلم بعض هذه الجداول "الناقصة" قبل الانتخابات بثلاثة أيام، وبعضها قبل الانتخابات بيومين، وبعضها بيوم واحد، واستدرك قائلا "باختصار لم تكن في يدنا جداول الناخبين".

وطالب رئيس الحزب المعارض بحكومة محايدة، وبإنهاء حالة الطوارئ، وتصحيح جداول الناخبين، وأن تقدم للناس وللأحزاب منذ الوقت الراهن، لكي تتم مراجعتها وإبداء الملاحظات على التزوير والتلاعب والأسماء الخطأ.

وتوقع جمعة توريث الحكم لجمال مبارك القيادي البارز في الحزب الوطني الحاكم ونجل الرئيس الحالي، وقال "الانتخابات الرئاسية المقبلة سيكون فيها نظام التوريث، وسيكون فيها الحزب الوطني يحتكر الترشيح لرئاسة الجمهورية، ولو استمرت الأوضاع كما هي فسيكون جمال مبارك هو المرشح وقد يفوز بالتزكية".

وقال آخرون نافسوا مبارك بينهم رئيس حزب الغد أيمن نوران إن عملية فرز الأصوات شابها التزوير، وقالت جماعات مراقبة مستقلة إن انتهاكات حدثت أثناء التصويت ولكنها لم تصل إلى حد التأثير على النتيجة.

وقد أظهرت نتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة فوز الرئيس الحالي حسني مبارك بـ88.6 من أصوات الناخبين فيما حصل نور على 7.9 من الأصوات، وذهبت 2.9 منها فقط لمرشح الوفد نعمان جمعة.

المصدر : الجزيرة + وكالات