دمشق تحظر اجتماعا لإعلان حزب جديد
آخر تحديث: 2005/8/6 الساعة 18:45 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/8/6 الساعة 18:45 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/2 هـ

دمشق تحظر اجتماعا لإعلان حزب جديد

منعت السلطات السورية اجتماعا تحضيريا للإعلان عن حزب جديد بمنطقة الزبداني شمال غرب دمشق.
 
وقالت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سوريا إن السلطات منعت اجتماعا لإعلان تشكيل حزب التجمع الليبرالي الديمقراطي كان مقررا بمنزل كمال اللبواني الذي أعد ورقة للنقاش بشأن الحزب.
 
وأضافت المنظمة في بيان لها أن السلطات مصرة على منع كل الاجتماعات خارج إطار القانون في الوقت الذي فيه تتحدث القيادة السياسية عن قانون الأحزاب.
 
حظر سفر
من جهة أخرى أعلنت المنظمة أن السلطات منعت وطن قصاص زوجة الناشط السياسي المعارض فراس قصاص وباقي عائلته من السفر إلى قبرص حيث يقيم.
 
كما منعت السلطات عضو مجلس إدارة المنظمة محمود العريان من السفر إلى لبنان لحضور مؤتمر هناك, ولفتت أيضا إلى أن السلطات الأمنية منعت أيضا مطلع الشهر الناشط أنور البني من السفر إلى جنيف لحضور جلسة لمفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان.
 
واعتبرت المنظمة كل تلك الإجراءات بأنها "عودة للوراء وتجاهل لأحكام الدستور واعتداء على الحريات العامة".
 
وفي تعليقه على القيود المفروضة على النشطاء المعارضين قال عضو المنظمة عمار قربي إن منع السفر يعد إجراء عقابيا تتبعه السلطات ضد من يعارض سياستها مستندة إلى إعلان حالة الطوارئ المطبق منذ 40 عاما.
 
يذكر أن دمشق كانت قد أغلقت منتدى الأتاسي على خلفية قيام الكاتب علي العبد الله بقراءة كلمة للمرشد العام للإخوان المسلمين في سوريا صدر الدين البيانوني, مما أدى إلى اعتقاله في السابع من مايو/أيار الماضي.
المصدر : وكالات