انتقل العاهل السعودي فهد بن عبد العزيز إلى رحمة الله في الأول من أغسطس/آب 2005. وبايعت الأسرة الحاكمة والشعب السعودي ولي العهد عبد الله بن عبد العزيز ملكا والأمير سلطان بن عبد العزيز وليا للعهد.

وكان الملك فهد -الذي تولى العرش عام 1982- أدخل المستشفى في أواخر مايو/أيار الماضي بعد أن ساءت حالته الطبية. وقد تدهورت صحة الملك فهد (1923- 2005) بعد أن أصيب بجلطة عام 1995، وفي العقد الأخير انتقلت إدارة الشؤون اليومية في السعودية التي تعتبر أكبر مصدر للنفط في العالم إلى الأمير عبد الله الأخ غير الشقيق للعاهل السعودي.

المصدر : الجزيرة