الأمن المصري يعتقل المئات في حملة موسعة بسيناء
آخر تحديث: 2005/8/22 الساعة 16:09 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/8/22 الساعة 16:09 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/18 هـ

الأمن المصري يعتقل المئات في حملة موسعة بسيناء

تحركات أمنية مكثفة في شبه جزيرة سيناء عقب تفجيرات شرم الشيخ (الفرنسية-أرشيف)
اعتقلت أجهزة الأمن المصرية نحو 500 مشتبها فيه مع مستهل حملة أمنية موسعة شمال سيناء على خلفية تفجيرات شرم الشيخ الشهر الماضي.

وتتركز الحملة في مدينة العريش على ساحل البحر المتوسط والمناطق الجبلية المحيطة بها على بعد نحو 40 كيلومترا من حدود مصر مع قطاع غزة. وتجري مداهمات من منزل إلى منزل بمشاركة نحو 3500 من ضباط وجنود الشرطة ومباحث أمن الدولة تدعمهم العربات المدرعة.

وذكر مصدر أمني مصري لوكالة أسوشيتدبرس أنه بدأت عمليات استجواب المحتجزين وأن اتهامات رسمية لم توجه إليهم حتى الآن. وأوضحت مصادر أخرى أن المداهمات استهدفت منازل الأشخاص المشتبه في تورطهم في عمليات تهريب متفجرات وتم خلالها ضبط كميات من المفرقعات.

التعزيزات الأمنية التي أرسلتها الداخلية المصرية إلى سيناء تهدف لوقف موجة الهجمات التي شهدتها مؤخرا بدءا من طابا العام الماضي ومرورا بشرم الشيخ وأخيرا الهجوم الذي استهدف القوة المتعددة الجنسيات في 13 من أغسطس/آب الحالي.

وتهدف هذه الحملات بشكل خاص لضبط العناصر المشتبه في مشاركتها في هذه الهجمات ومراقبة الطرق والممرات الصحراوية التي يعتقد أن عمليات تهريب المتفجرات المستخدمة في الهجمات تتم عبرها.

كما تتزامن الحملات الأمنية المصرية في شمال سيناء والمنطقة الحدودية مع الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة الذي بدا منتصف الشهر الجاري. ومن المقرر في ضوء الخطة أن تنشر مصر نحو 750 من جنود حرس الحدود على حدودها مع القطاع لحفظ الأمن ومنع عمليات تهريب الأسلحة.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: