اشتباك اليوم هو الأول منذ اعتلاء الملك عبد الله العرش مطلع الشهر الجاري (الفرنسية-أرشيف) 

قتل أربعة مسلحين على الأقل يعتقد أنهم من المطلوبين في اشتباك وقع صباح اليوم مع قوات الأمن السعودية في أحد الأحياء بشمال العاصمة الرياض وفي المدينة غرب البلاد. وقال مصدر أمني سعودي إن الاشتباك استمر أربع ساعات في حي المصيف حيث احتمى خمسة مطلوبين لم تعرف هوياتهم بعد في أحد المنازل.

وأكد المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية اللواء منصور التركي أن هناك عملية أمنية جارية في المنطقة، مشيرا إلى أن الشرطة تحاول القبض على شخص أو أكثر يقاومون. ولم يقدم المزيد من التفاصيل.

كما قتلت القوات السعودية بالرصاص اثنين آخرين من المشتبه بهم واعتقلت عددا آخر في المدينة المنورة غرب المملكة التي من المقرر أن يزورها العاهل السعودي الملك عبد الله اليوم الخميس.

وهو أول حادث من نوعه منذ اعتلاء الملك عبد الله العرش في الأول من الشهر الجاري بعد وفاة الملك فهد, ومنذ أن حذرت الولايات المتحدة وأستراليا وبريطانيا الأسبوع الماضي من وقوع هجمات وشيكة في السعودية.

وتقوم المملكة بحملة أمنية مكثفة وصارمة على من يعتقد أنهم منتمون للقاعدة ونفذوا هجمات عدة على مصالح غربية وحكومية، وأدت أعمال العنف منذ مايو/ أيار عام 2003 وحملة السلطات السعودية ضد منفذيها إلى مقتل 90 مدنيا و42 شرطيا و113 مسلحا، استنادا إلى الإحصاءات الرسمية.

وعرضت السلطات مكافأة قيمتها سبعة ملايين ريال سعودي (1.87 مليون دولار) لأي شخص يساعد في القبض على أحد المشتبه فيهم أو في إحباط هجوم، دون أن تشير إلى تفاصيل التهم الموجهة إلى هؤلاء أو إلى أعمال محددة تورطوا فيها.

المصدر : وكالات