حماس تتعهد قبيل الانسحاب بمواصلة المقاومة
آخر تحديث: 2005/8/14 الساعة 02:00 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/8/14 الساعة 02:00 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/10 هـ

حماس تتعهد قبيل الانسحاب بمواصلة المقاومة

حماس جددت تعهدها بمواصلة المقاومة أينما وجد الاحتلال (الفرنسية)

تعهدت حركة حماس بمواصلة المقاومة ضد الاحتلال الإسرائيلي بعد انسحابه من غزة وبعدم الانجرار إلى أي صراعات داخلية.

وقال القيادي في حماس إسماعيل هنية خلال مؤتمر صحفي حضره قادة الحركة وبعض مؤسسيها إن المقاومة ستستمر حيثما وجد الاحتلال وإن قطاع غزة لن يكون الأول والأخير.

وأكد هنية قبل يومين من الانسحاب الذي أطلقت عليه "يوم انتصار الأقصى" أن حماس متمسكة بسلاح المقاومة وحماية جناحها العسكري كتائب عز الدين القسام، موضحا أنها لا تسعى إلى الاستفراد بالقرار.

وقال هنية إن الحركة اتفقت مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس على تشكيل لجنة وطنية للإشراف على الانسحاب، داعيا في الوقت نفسه إلى ضرورة إعادة بناء وتفعيل منظمة التحرير الفلسطينية.

السلطة الفلسطينية
من جهته اعتبر وزير الإعلام الفلسطيني نبيل شعث أن الانسحاب ليس كاملا، وأضاف أن موضوعات عديدة لا تزال غير واضحة من بينها مشكلتا المعابر ومطار غزة.

قياديو فتح في غزة في طريقهم للقاء مع قادة حماس بمنزل الزهار (رويترز)
وأوضح شعث أن الإسرائيليين حرثوا أرض مطار غزة ما يستلزم ستة أشهر لإعادة تأهيله. وأضاف أن هناك استعدادات فلسطينية في كل القطاعات لمرحلة ما بعد الانسحاب من القطاع.

وفيما أكدت المصادر الفلسطينية أن قوات الأمن الفلسطيني أعلنت أمس السبت حالة الاستنفار وبدأت بالانتشار في محيط المستوطنات، أعلن وزير الإسكان خطة السلطة لتسلم المستوطنات التي ستخلى ابتداء من 17 أغسطس/ آب الجاري.

وتشمل الخطة مسحا بيئيا للمواقع وبحثا عن المواد السامة والألغام وإزالة مخلفات المنازل التي ستهدم على أن تتولى التنفيذ طواقم من الوزارات المعنية.

من جهة أخرى قال مراسل الجزيرة إن وفدا من قيادات حركتي حماس وفتح عقد اجتماعا في منزل القيادي في حماس محمود الزهار بغزة لبحث ملفات داخلية بينها استكمال الانتخابات المحلية.

وفي بيروت نقلت مراسلة الجزيرة عن وزير شؤون اللاجئين عباس زكي قوله إن الحديث عن نقل 3000 فلسطيني من لبنان إلى غزة سابق لأوانه، مضيفا أن الأمر غير ممكن حاليا دون موافقة الإسرائيليين.

تصريح بوش
ومع اقتراب موعد الانسحاب أعرب الرئيس الأميركي جورج بوش عن أمله أن تتم خطة فك الارتباط بشكل جيد. وأضاف في مقابلة مع التلفزيون الإسرائيلي أن الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة يشكل فرصة للفلسطينيين ليظهروا قدرتهم على القيادة والحكم الذاتي للقطاع.

ودعا بوش السلطة الفلسطينية إلى تجريد من وصفها بالجماعات الإرهابية من أسلحتها. وأشار إلى أن الانسحاب هو خطوة أولى لإقامة دولتين إسرائيلية وفلسطينية تعيشان جنبا إلى جنب فى سلام.

من جانب آخر وجهت الولايات المتحدة تحذيرا أمنيا لرعاياها المقيمين في الأراضي الفلسطينية من أعمال عنف محتملة أثناء الانسحاب من مستوطنات في الضفة الغربية وقطاع غزة.

5000 معارض لخطة الفصل وصلوا لبعض المستوطنات لعرقلة الانسحاب (الفرنسية)
وبينما احتفل الفلسطينيون بقرب موعد الانسحاب، تمكن نحو 5000 ناشط يهودي من المعارضين للخطة الإسرائيلية من الوصول لبعض المستوطنات لعرقلة الانسحاب.

من جانبها تبدأ مصر الأسبوع المقبل وللمرة الأولى منذ حرب يونيو/ حزيران 1967 نشر فوج من حرس الحدود على حدودها مع قطاع غزة مع بدء الانسحاب الإسرائيلي.

وقالت الشرطة المصرية إن عناصر حرس الحدود البالغ عددهم 750 شخصا سيتمركزون على طول الحدود التي تمتد حوالي 12 كلم مقابل معبر صلاح الدين الخاضع لسيطرة جيش الاحتلال.

القدس
في القدس منعت الشرطة الإسرائيلية المتطرفين اليهود من دخول باحة المسجد الأقصى خشية أن يقوموا بمحاولات استفزازية يمكن أن تسفر عن مواجهات عنيفة مع المسلمين.

ويخطط متطرفون يهود لتدنيس الأقصى اليوم الأحد في ذكرى تدمير هيكل سليمان المزعوم حسب التقويم العبري والتي يحييها عشرات الآلاف منهم بصلوات أمام حائط البراق الواقع بجوار باحة الأقصى. وقد دعا مفتي القدس الشيخ عكرمة صبري الفلسطينيين إلى التوجه بكثافة إلى الأقصى للذود عنه ومنع محاولات تدنيسه.

المصدر : الجزيرة + وكالات