عباس يدعو ولفنسون للإشراف على الانسحاب الإسرائيلي
آخر تحديث: 2005/7/30 الساعة 17:43 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/30 الساعة 17:43 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/24 هـ

عباس يدعو ولفنسون للإشراف على الانسحاب الإسرائيلي

شرطي فلسطيني يمر قرب إطارات تحترق أمام منزل عائلة الضابط عابد بغزة (رويترز)

دعا رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس مبعوث اللجنة الرباعية الدولية جيمس ولفنسون إلى الإشراف على الانسحاب الإسرائيلي من غزة وتقريب المواقف بين السلطة وإسرائيل.

وقال عباس في تصريحات بعد لقائه وولفنسون بغزة إنه طلب منه تنسيق المواقف "بيننا وبين الإسرائيلين حتى يكون الخروج الإسرائيلي خروجا هادئا", مؤكدا أن "ولفنسون يحاول بكل الوسائل أن ينهي الاختلافات في المواقف".

معلوم أن ولفنسون مكلف من قبل اللجنة الرباعية الدولية التي تضم الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة وروسيا بتسهيل الانسحاب الإسرائيلي من غزة وتولي السلطة الفلسطينية السيادة فيها.

وكلفت مجموعة الثماني إثر قمتها الأخيرة في أسكتلندا ولفنسون -الذي قام بزيارة إلى المنطقة في مطلع تموز/ يوليو- بعرض خطة اقتصادية لدعم السلطة الفلسطينية بحلول نهاية سبتمبر/ أيلول.

على صعيد آخر انتقد كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات اليوم إسرائيل لعزمها بناء سور عازل حول قطاع غزة.

عباس طلب من ولفنسون إيجاد تقارب بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل (رويترز)

سجن كبير
وقال عريقات في حديث مع صوت فلسطين إن بناء مثل هذا السور حول قطاع غزة يهدف إلى تحويل المنطقة بأكملها إلى سجن كبير كما سيقوض حركة أكثر من 1.5 مليون فلسطيني يعيشون في قطاع غزة.

جاءت تصريحات عريقات بعد أن كشف مسؤولون عسكريون إسرائيليون النقاب اليوم عن أن إسرائيل تسرع الخطى لإكمال جدار يفصلها عن قطاع غزة قبل الانسحاب منه، بدعوى منع أي مسلحين من التسلل.

ويشمل المشروع استكمال بناء الجدار الحالي إضافة إلى سياجين آخرين بجانب سياج الأسلاك الشائكة الممتد بطول حدود إسرائيل مع غزة البالغة 60 كلم.

رافعة إسرائيلية تفكك منشآت قرب مستوطنة دوغيت (الفرنسية)
قذائف وصواريخ
على صعيد آخر أعلنت جماعة مقربة من حركة فتح اليوم مسؤوليتها عن إطلاق قذائف على مستوطنة جنوب غزة لم تؤدي إلى وقوع خسائر.

وذكرت كتائب أحمد أبو الريش أحد الأجنحة العسكرية لحركة فتح في بيان أرسل للصحفيين أن مقاتليها أطلقوا ثلاث قذائف هاون على المستوطنة الواقعة غرب بلدة خان يونس بجنوب غزة.

في غضون ذلك أفاد مراسل الجزيرة نت في القطاع أن المقاومة الفلسطينية أطلقت صاروخين من طراز قسام، على مشارف مدينة سديروت الإسرائيلية القريبة من قطاع غزة دون وقوع إصابات. وأوضح أن الصاروخين أطلقا من شمال غزة ووقعا في منطقة غير مأهولة.

إطلاق العابد
من جهة أخرى ذكر مسلحون يطلقون على أنفسهم اسم كتائب شهداء جنين أنهم أطلقوا سراح الضابط في الاستخبارات الفلسطينية جهاد العابد وسلموه إلى عضو المجلس التشريعي سعد الكرنز "بدون ضغوطات".

وكان بعض أفراد أسرة عابد اختطفوا مصورا فلسطينيا من القدس وامرأة أسترالية تحت تهديد السلاح من أمام فندق يطل على البحر في غزة وطالبوا السلطة الفلسطينية بالتحرك السريع للإفراج عن ابنها قبل أن تقوم الشرطة الفلسطينية بإطلاق سراحهما بساعات.

ويتهم المسلحون الذين يقولون إنهم من كتائب شهداء الأقصى التابعة لفتح عابد بالضلوع بالفساد.

وتوعد وزير الداخلية الفلسطيني نصر يوسف في بيان باتخاذ إجراءات رادعة ضد كل من يشارك في خطف



أجانب نظرا لما يترتب على ذلك من إساءة إلى صورة القضية الفلسطينية.

المصدر : وكالات