الحكومة التي شكلها بدران قبل التعديل تؤدي اليمين أمام الملك (الفرنسية-أرشيف)

أجرى رئيس الوزراء الأردني عدنان بدران تعديلا في حكومته شمل ثمانية وزراء جدد بهدف كسب ثقة البرلمان الذي هدد بحجبها عن الحكومة احتجاجا على نهجها السياسي والمالي.
 
وتضمن التغيير تعيين مروان المعشر نائبا لرئيس الوزراء وعادل القضاة وزيرا للمالية ومنذر الشرع وزيرا للمياه والري ومزاحم المحيسن وزيرا للزراعة وأمين محمود وزيرا للثقافة.
 
كما شمل التعديل تعيين رويدا المعايطة وزيرة لمراقبة الأداء الحكومي وعبد الكريم الملاحمة وزيرا للدولة للشؤون البرلمانية ومحمد النجادات وزيرا للدولة. وسيؤدي الوزراء اليمين القانونية أمام الملك في وقت لاحق اليوم.

وكان خمسة وزراء قدموا استقالتهم من الحكومة التي شكلت في أبريل/نيسان الماضي بناء على طلب من رئيس الحكومة. كما قدم وزير المالية باسم عوض الله استقالته بعد تعرضه لانتقادات حادة من قبل البرلمان.
 
ومن المتوقع أن يعقد مجلس النواب الأردني جلسة استثنائية منتصف الشهر الحالي تقدم خلالها الحكومة برنامجها لنيل الثقة. وقد واجهت هذه الحكومة التي توصف بأنها إصلاحية معارضة قوية في البرلمان.
 
وقد كلف العاهل الأردني عبد الله الثاني عدنان بدران (69 عاما) في السابع من أبريل/نيسان الماضي بتشكيل حكومة تحل محل حكومة رئيس الوزراء السابق فيصل الفايز.
 

المصدر : وكالات