الخرطوم تقترح استئناف مفاوضات دارفور بداية الشهر القادم
آخر تحديث: 2005/7/25 الساعة 15:46 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/25 الساعة 15:46 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/19 هـ

الخرطوم تقترح استئناف مفاوضات دارفور بداية الشهر القادم

جولة أبوجا الأخيرة أيدت الحقوق القبلية لملكية الأراضي بدارفور (الفرنسية)

اقترحت الحكومة السودانية استئناف مفاوضات السلام مع متمردي إقليم دارفور غرب البلاد في بداية أغسطس/آب المقبل بالعاصمة النيجيرية أبوجا.
 
جاء هذا الاقتراح على لسان نجيب الخير عبد الوهاب مساعد وزير الخارجية السوداني المنتهية ولايته الذي صرح بأن "السودان طلب رسميا من الاتحاد الأفريقي الاتصال بمجموعتي المتمردين ليرى ما إذا كانتا توافقان على عقد الجولة السادسة من المفاوضات قبل أسبوعين من الموعد المقرر" في 24 أغسطس/آب.
 
وقال عبد الوهاب إن "هذا الطلب يتوافق مع اقتراح تقدمت به وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس أثناء زيارتها الأخيرة إلى الخرطوم والتي دعت فيها السودان وجيرانه إلى الإسراع بوقف المواجهات في دارفور والتي كررت وصفها بأنها إبادة.
 
من جهته قال المتحدث باسم بعثة الاتحاد الأفريقي في السودان نور الدين مزني إن اتخاذ قرار بشأن تحديد موعد استئناف المفاوضات يعود إلى إدارة الاتحاد بعد استشارة الأطراف المعنية.
 
وأوضح المتحدث الأفريقي أنه تم عرض موعد 24 أغسطس/آب لأن الوسطاء لاحظوا انقسامات في صفوف المتمردين خلال الجولة الخامسة من المفاوضات وقرروا إعطاءهم مزيدا من الوقت لينسقوا مواقفهم ويستعدوا للتفاوض حول النقاط المهمة المتصلة بتقاسم السلطة والثروات.
 
وكانت مفاوضات أبوجا التي انطلقت في بداية يونيو/حزيران خلصت في جولتها الأخيرة إلى اتفاق تضمن بموجبه الخرطوم الحقوق القبلية التقليدية لملكية الأراضي في دارفور وتمنح هذه المنطقة حكما ذاتيا نسبيا في إطار دستور معدل.
 
وأسفر النزاع في دارفور عن مئات آلاف القتلى ونحو مليوني نازح ولاجئ، حسب إحصائيات بعض الهيئات الإنسانية. ويذكر أن وقف إطلاق النار الذي أعلن في أبريل/نيسان 2004 لم يتم احترامه.
المصدر : الفرنسية