مجلس الأمن يرفض رفع حظر الأسلحة عن الصومال
آخر تحديث: 2005/7/15 الساعة 12:50 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/15 الساعة 12:50 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/9 هـ

مجلس الأمن يرفض رفع حظر الأسلحة عن الصومال

المجلس يبدي استعدادا لبحث رفع الحظر بانتظار خطة أفريقية لنشر قوات سلام  (الفرنسية-أرشيف)
رفض مجلس الأمن الدولي تخفيف حظر الأسلحة المفروض على الصومال منذ 13 عاما, مشيرا إلى أن هذا الرفع قد يعرض جهود من يسعون لإحلال السلام في هذه البلاد للخطر.
 
وأكد رئيس المجلس في بيان تلاه أمام الأعضاء أن من "واجب جميع الأطراف في الصومال وكذلك الدول الأعضاء في الأمم المتحدة تطبيق الحظر على الأسلحة المفروض بموجب قراره رقم 733 الصادر عام 1992".
 
وأضاف أنه لا يمكن تحقيق تقدم في مسار السلام في حال تدفقت الأسلحة والذخائر إلى الحدود دون مراقبة.
 
ولكن المجلس قال إنه سيعيد النظر في الحظر بعد تقرير من دول شرق أفريقيا تعتزم فيه إرسال قوات مكونة من عشرة آلاف فرد لحفظ السلام وحماية الحكومة الانتقالية للصومال.
 
ورحب المجلس بالمبادرة الأفريقية مشيرا إلى أنه بانتظار خطة مفصلة عن هذه الخطة. كما أبدى استعدادا لدراسة رفع الحظر بناءا على المعلومات التي تقدم إليه عن الخطة.
 
ويأتي القرار ردا على طلب قدمه الرئيس الصومالي عبد الله يوسف من خلال الاتحاد الأفريقي لتخفيف الحظر حتى تتاح الفرصة لنشر قوة إقليمية لحفظ السلام في البلاد الذي تمزقه الحروب.
 
وكانت الحكومة الانتقالية للصومال عادت الشهر الماضي إلى الوطن من كينيا لكن ما لبثت أن تجددت النزاعات بين الزعماء الجدد بشأن المكان الذي ينبغي أن يكون فيه مقر الحكومة.
المصدر : وكالات