أكثم نعيسة
برأت محكمة أمن سورية اليوم الناشط الحقوقي المعارض أكثم نعيسة من التهم التي كانت موجهة له.

وقال رئيس المحكمة إن نعيسة رئيس جمعية الدفاع عن الديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان في سوريا برئ من تهم نشر معلومات مغلوطة، وتشكيل جماعة محظورة تحت الأرض، وإقامة علاقات مع منظمات حقوقية أجنبية وتهم أخرى.

ولم يصدر عن نعيسة أي تعليق على الحكم، لكن محاميه أنور البني وصف المحكمة الأمنية بأنها غير دستورية وغير قانونية وليست عادلة، رغم قرارها اليوم الإفراج عن موكله.

من جانبه وصف المتحدث باسم المنظمة العربية لحقوق الإنسان عمار قريبي قرار المحكمة بالممتاز، معربا عن أمله بأن تشهد الفترة القريبة القادمة الإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين.

تجدر الإشارة إلى أن نعيسة اعتقل في أبريل/نيسان 2004 واحتجز أربعة أشهر قبل أن يطلق سراحه بكفالة.

المصدر : وكالات