مظاهرة للمعارضة البحرينية تطالب بتعديل الدستور
آخر تحديث: 2005/6/18 الساعة 03:45 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/6/18 الساعة 03:45 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/12 هـ

مظاهرة للمعارضة البحرينية تطالب بتعديل الدستور

المظاهرة شارك فيها النساء والأطفال إلى جانب الرجال (الفرنسية)
 
شارك آلاف الأشخاص في مظاهرة حاشدة نظمتها المعارضة البحرينية في مدينة حمد جنوبي العاصمة المنامة، للمطالبة بإجراء تعديلات على الدستور. 
 
وجرت المظاهرة التي شارك فيها ما بين 15 و20 ألف شخص (وفق المنظمين) و4500 (طبقا للشرطة) أمس الجمعة، بدعوة من أمانة المؤتمر الدستوري التي شكلتها أربع جمعيات سياسية معارضة.
 
وحمل المشاركون بالمسيرة الأعلام البحرينية ولافتات تطالب بتعديلات دستورية، منطلقين من مدخل مدينة حمد عبر الشارع الرئيسي.
 
وتعد المظاهرة الثالثة من نوعها التي تنظمها أمانة المؤتمر الدستوري التي تم تشكيلها في فبراير/شباط الماضي، وتعتبرها الحكومة غير قانونية.
 
وكانت الجمعيات المعارضة الأربع المكونة للمؤتمر قد قاطعت انتخابات أواخر عام 2002 التشريعية، اعتراضا على تقاسم سلطة التشريع بين مجلسي النواب المنتخب والشورى المعين. كما تعترض على عدم إجازة الدستور من قبل جمعية منتخبة.
 
وفي كلمة ألقاها في بداية المسيرة خاطب رئيس جمعية العمل الوطني الديمقراطي إبراهيم شريف, ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة قائلا "نتوجه إلى جلالة الملك حمد بأن دستور عام  2002 لا يليق بمملكة دستورية، ونحن نمد يدنا إليك للتوافق على دستور عصري عقدي يليق بجلالتكم وبشعبكم".
 
وأشار إلى أن ذلك الدستور ألغى حظر ازدواج الجنسية، مما مهد لعمليات تجنيس واسعة "أضرت بحقوق المواطنين السياسية والاقتصادية والاجتماعية".
 
من جهته أوضح حسن العالي نائب رئيس جمعية التجمع القومي الديمقراطي أن المجريات السياسية والاقتصادية التي أعقبت الانتخابات البرلمانية الماضية، تقود إلى محصلة واحدة هي الحاجة الماسة والضرورية والعاجلة للإصلاح الدستوري التام. 
المصدر : وكالات