المارينز يقومون  بثالث هجوم في غرب العراق خلال ستة أسابيع(الفرنسية-أرشيف) 

تواصل القوات الأميركية والعراقية عملياتها العسكرية الموسعة بغرب العراق، التي تمتد في محافظة الأنبار حتى الحدود السورية. وأعلن الجيش الأميركي أن قوات مشاة البحرية الأميركية (المارينز) قتلت نحو 50 مسلحا واعتقلت 100 آخرين باشتباكات قرب الحدود السورية في إطار العملية المسماة "الرمح".

ولم يوضح البيان الأميركي حجم الخسائر في صفوف القوات الأميركية أو المدنيين خلال المعارك والقصف المكثف المستمر منذ أمس.

وتوفر القوات الجوية الأميركية الدعم للجنود الأميركيين بقصف مكثف لما يعتقد أنه مواقع للمسلحين في وادي نهر الفرات، وتتركز المعارك ببلدة كارابيلا قرب القائم حيث يواجه الأميركيون مقاومة شديدة من المسلحين.

وأكد مسؤولون أميركيون وعراقيون أن مثل هذه العمليات الموسعة تهدف إلى توجيه ضربات للمسلحين العراقيين والمقاتلين الأجانب المشتبه في صلتهم بتنظيم القاعدة ووقف تسللهم عبر الحدود السورية.

ويأتي هجوم "الرمح" بعد تصاعد الخسائر في صفوف قوات المارينز خلال الأسبوع الماضي الذي قتل فيه نحو 13 منهم في هجمات متفرقة بمحافظة الأنبار غربي العراق.

القنابل المزروعة على الطرق السريعة تستهدف الدوريات الأميركية والعراقية(الفرنسية)
هجمات متفرقة
ورغم هذه العمليات الموسعة استمرت الهجمات المسلحة والتفجيرات في أنحاء العراق. فقد أعلن الجيش الأميركي اليوم مقتل نحو تسعة عراقيين في هجومين بسيارتين مفخختين أمس بالأنبار.

وفي الفلوجة استهدف مهاجم انتحاري بسيارته المفخخة مساء أمس قافلة للجيش العراقي فقتل ثلاثة جنود ومدنيين وجرح ستة جنود. وفي الحبانية المجاورة قتل أربعة عراقيين وجرح 15 آخرون في تفجير سيارة مفخخة قرب مسجد.

وقتل مسلحون مجهولون اليوم الضابط بالجيش العراقي السابق العميد منذر البياتي، حيث طرقوا باب منزله في حي السيدية وأطلقوا عليه النار فور خروجه.

واستهدف هجوم بسيارة مخخة قافلة للجيش العراقي في حي اليرموك بغرب بغداد مما أسفر عن مقتل جنديين وجرح ستة آخرين. وقتل مدني عراقي وجرح أربعة آخرون في اشتباك بين مسلحين ودورية للشرطة بحي الدورة جنوب بغداد.

وقتلت فتاة عراقية في العاشرة من عمرها وجرح عراقيان في انفجار عبوة ناسفة استهدف دورية مشتركة للشرطة العراقية والقوات الأميركية في حي الجهاد غربي بغداد.

كما استهدف هجوم مسلح آخر صباح اليوم دورية عراقية أميركية مشتركة في بعقوبة شمال شرق بغداد وأسفر عن جرح أربعة من عناصر الشرطة العراقية.

من جهة أخرى أكد العقيد إسماعيل إبراهيم من الجيش العراقي أن قوات الأمن العراقية قامت بحملة مداهمات وعمليات تفتيش بمنطقة بهرز جنوب بعقوبة تم خلالها اعتقال 15 مشتبها فيه.

في حملة دهم أخرى بمنطقة الإسكندرية جنوب بغداد اعتقلت الشرطة ستة أشخاص يشتبه في تورطهم في هجمات ضد قوات الأمن العراقية.

المصدر : وكالات