السلطات المصرية تفرج عن عشرات من كوادر الإخوان
آخر تحديث: 2005/6/12 الساعة 21:06 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/6/12 الساعة 21:06 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/6 هـ

السلطات المصرية تفرج عن عشرات من كوادر الإخوان

مظاهرة أمام نقابة الأطباء للمطالبة بإطلاق المعتقلين وعلى رأسهم الدكتور عصام العريان (الفرنسية)
أفرجت السلطات المصرية عن عشرات من كوادر جماعة الإخوان المسلمين كانت اعتقلتهم عقب المظاهرات المطالبة بالإصلاح التي جرت مطلع الشهر الماضي.
 
وفي مؤشر على انفراج سياسي ولو كان جزئيا في البلاد، أطلقت السلطات 163 عضوا في الجماعة المعارضة من بينهم مدير معهد البحوث الإسلامية بالأزهر الشيخ سيد عسكر وبعض المحامين والنقابيين والدعاة الذين يعملون أئمة للمساجد التابعة لوزارة الأوقاف.
 
ومع ذلك، لايزال عدد من قادة الجماعة بينهم بصفة خاصة الرجل الثاني في الحركة والأمين العام لمكتب الإرشاد محمود عزت والقيادي الدكتور عصام العريان معتقلين. كما أكد مصدر بوزارة الداخلية أن 486 من الإخوان لايزالون قيد الاعتقال.
 
وكانت السلطات اعتقلت المئات من كوادر الجماعة وقياداتها خلال الأشهر الماضية عقب مظاهرات نظمتها الجماعة للمطالبة بإصلاح ديمقراطي، ووجهت إليهم تهم الانضمام إلى جماعة محظورة قانونا والسعي لإحياء نشاطها وتنظيم اجتماعات دون ترخيص مسبق وإثارة الشغب.
 
واحتجت الجماعة التي تشكل أكبر تنظيم سياسي معارض في البلاد على التعديل الدستوري الذي سمح بالتنافس على منصب رئيس الجمهورية بين أكثر من مرشح.
 
واشتركت الجماعة مع تيارات المعارضة في رفض التعديل الذي يقيد ترشيح المستقلين بتزكية من 250 من أعضاء مجلسي الشعب والشورى (البرلمان) وأعضاء مجالس المحافظات وهي مجالس يهيمن عليها الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم.
 
وأطلقت السلطات في الأيام الماضية عشرات آخرين من الجماعة التي أعلنت إصرارها على التمسك بمطالبها الإصلاحية والسعي للمشاركة في الانتخابات البرلمانية القادمة.
 
يأتي ذلك في وقت نظم فيه أهالي عشرات المعتقلين المصريين اعتصاما في مقر نقابة المحامين بالقاهرة للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين وإلغاء العمل بقانون الطوارئ الذي يتيح احتجاز أشخاص بدون محاكمة. وشارك في الاعتصام عائلات قرابة 40 معتقلا.
المصدر : وكالات