سعد الدين الحريري دعا المقاطعين إلى الحوار عقب اكتساح قائمته جميع مقاعد بيروت (الفرنسية)
 
أعرب الرئيس اللبناني أميل في أول تعليق له على المرحلة الأولى من الانتخابات النيابية عن أمله أن يعطي المجلس النيابي الجديد الذي سينبثق عن الانتخابات الحالية الأولوية لسن قانون انتخابي جديد.
 
وقال المكتب الإعلامي لرئيس الجمهورية إن لحود اعتبر لدى استقباله رئيس بعثة المراقبة التابعة للبرلمان الأوروبي كارلوس كارنيرو أن تدني نسبة المشاركة "يؤكد مرة جديدة أن القانون الذي تجري الانتخابات على أساسه لم يفسح المجال أمام الجميع للتعبير عن أرائهم وتحديد خياراتهم".
 
ورغم ضعف المشاركة في عملية الاقتراع فإن المرحلة الأولى التي جرت أمس في بيروت لاقت إشادة من الأمم المتحدة وفريق المراقبة التابع للاتحاد الأوروبي.
 
فقد أشاد الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان اليوم بما وصفه بديمقراطية الانتخابات التي جرت أمس لأول مرة منذ 30 عاما دون تدخل خارجي وتحت رقابة دولية في لبنان.
 
وأعرب أنان في بيان صدر عن المكتب الإعلامي للأمم المتحدة في بيروت عن أمله أن تجرى الدورات الانتخابية المقبلة - التي ستجرى أيام 5 و12 و19 يونيو/ حزيران المقبل- في نفس "الجو السلمي"، معتبرا المرحلة الأولى لمسيرة الانتخابات مشجعة جدا.
 
من جانبه اعتبر رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات الإسباني خوسيه سانشيز نيرا أن الانتخابات جرت في أجواء وصفها بالانفتاح والشفافية ووفقا للإجراءات المعتمدة دوليا.
 
وقدم المسؤول الأوروبي في مؤتمر صحفي عقده ببيروت الشكر للحكومة اللبنانية على تعاونها مع المراقبين الدوليين وتسهيل عملية الاقتراع.
 
وتوقع رئيس وفد البرلمان الأوروبي كارلوس كالنيرو أن يبحث البرلمان الجديد الإصلاحات السياسية والتشريعية بما فيها قانون جديد للانتخابات.
 
فوز قائمة الحريري
رضا دولي عن سير الانتخابات اللبنانية (رويترز)
وقد أعلن وزير الداخلية اللبناني حسن السبع في وقت سابق اليوم النتائج الرسمية للمرحلة الأولى من الانتخابات النيابية التي جرت في بيروت أمس، ليؤكد الفوز الكاسح الذي حققته قائمة سعد الدين الحريري نجل رئيس الوزراء الراحل رفيق الحريري بمقاعد الدوائر الانتخابية الثلاث للعاصمة البالغ عددها 19.
 
وتلى السبع النتائج في مؤتمر صحفي عقده في بيروت اليوم، مشيرا إلى أن نسبة الاقتراع في عموم بيروت بلغت 27% موزعة على الدوائر الانتخابية الثلاث، حيث تراوحت نسبة المشاركة حسب المناطق فبلغت في الدائرة الأولى 31% وفي الثانية 29.6% وفي الثالثة 20%.
 
وفاز سعد الدين الحريري الذي ترشح عن الدائرة الأولى وفق النتائج الرسمية بحصوله على 39499 صوتا متقدما بعدة آلاف عن مجموع ما حققه والده رفيق الحريري في انتخابات عام 2000.
 
من ناحية أخرى عزا السبع تدني نسبة المشاركة إلى فوز نحو نصف المرشحين بالتزكية قبل الاقتراع، إضافة إلى مقاطعة بعض القوى السياسية وعلى رأسها التيار الوطني الحر برئاسة العماد ميشيل عون وحزب الطاشناق الأرمني والمعارضة الكتائبية.
 
وعقب ظهور نتائج فوزه الأولية مساء أمس أهدى سعد الدين الحريري في كلمة أمام مؤيديه انتصاره إلى والده الراحل، مؤكدا أن دمه لن يذهب هدرا. واعتبر فوز لوائحه انتصارا للديمقراطية والوحدة الوطنية واستقلال لبنان.
 
ووجه الحريري تحية إلى حلفائه في الانتخابات وهم الزعيم الدرزي وليد جنبلاط ولقاء قرنة شهوان المسيحي وتيار القوات اللبنانية.

المصدر : الجزيرة + وكالات