الإبراهيمي يدعو الحكومة ومتمردي دارفور لحل أزمة الإقليم
آخر تحديث: 2005/5/17 الساعة 10:31 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/5/17 الساعة 10:31 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/9 هـ

الإبراهيمي يدعو الحكومة ومتمردي دارفور لحل أزمة الإقليم

الإبراهيمي أكد أن الوضع بدارفور مطمئن لكن فيه مأساة (رويترز-أرشيف)
عماد عبد الهادي-الخرطوم
أطلق مسؤول أممي نداء لكل من الحكومة السودانية ومسلحي دارفور غربي السودان للتعاون فيما بينهم ومع المجتمع الدولي لحل أزمة الإقليم المتفجرة منذ نحو عامين.
 
ووصف الأخضر الإبراهيمي مستشار الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان الذي أنهى زيارة للإقليم أمس الاثنين الوضع بأنه مطمئن, مؤكدا في الوقت ذاته أن فيه مأساة يقاسي منها الناس آلاما كبيرة على حد قوله.
 
وأضاف للصحفيين عقب مباحثات أجراها مع مسؤولين سوادنيين على رأسهم نائب رئيس الجمهورية علي عثمان طه أن مهمة الأمم المتحدة بدارفور تنحصر في الدورين الإنساني والدعم السياسي للاتحاد الأفريقي.
 
من جانبه قال وكيل وزارة الخارجية السودانية الدكتور مطرف صديق إن الحكومة بحثت مع الإبراهيمي موضوع القوات الأممية المقررة لحفظ السلام في جنوب السودان بما يراعي القيم والتقاليد السودانية وبما يوافق متطلباتها.
 
وأضاف أن الطرفين أكدا على المضي في النقاش قبل التوقيع على الاتفاقية المنظمة لعمل الأمم المتحدة بالسودان والتي لم يحدد موعدا للتوقيع عليها.
 
من جانب آخر أعلن وزير الدولة بالخارجية الدكتور التجاني فضيل أن الحكومة أخطرت الاتحاد الأفريقي بجميع مواقعها العسكرية بدارفور تنفيذا لقرار مجلس الأمن 1591.
 
وقال إن الاتحاد الأفريقي أكد انسحاب الحكومة من المواقع الأربعة التي كان التمردون اتهموا القوات الحكومية بالاستيلاء عليها عقب اتفاق وقف الأعمال العدائية بين الطرفين, مشيرا في الوقت ذاته إلى أن المسلحين لم يسلموا كشفا للاتحاد بمواقعهم العسكرية مما يضعهم أمام تحد لقرار مجلس الأمن.
ـــــــــــ
مراسل الجزيرة نت
المصدر : الجزيرة