توقعات بصدور عفو رئاسي يمني عن متمردي صعدة
آخر تحديث: 2005/5/13 الساعة 20:43 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/5/13 الساعة 20:43 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/5 هـ

توقعات بصدور عفو رئاسي يمني عن متمردي صعدة

إجراءات أمنية مشددة وملاحقات طالت أتباع الحوثي الأب (الفرنسية-أرشيف)
 
 
توقعت مصادر رسمية يمنية إعلان عفو رئاسي مشروط عن قادة التمرد المسلح بمحافظة صعدة وأتباع تنظيم "الشباب المؤمن" المحظور تزامنا مع الاحتفالات بالعيد الوطني الشهر الجاري.
 
وأكدت المصادر المقربة من الرئاسة أن الرئيس علي عبد الله صالح وافق على وقف عمليات الملاحقة ضد عالم الدين بدر الدين الحوثي والشيخ عبد الله عيظة الرزامي وأتباعهما من المسلحين المتحصنين بمنطقة النقعة الحدودية مع السعودية.
 
وأشارت إلى أن صالح تلقى رسالة من الحوثي والرزامي عرضا فيها "تسليم أنفسهم والاستعداد لإلقاء السلاح والتخلي عن العنف ووقف الاعتداءات على المواطنين وأفراد القوات المسلحة والأمن والممتلكات والمنشآت العامة".
 
وعبرا في نفس الرسالة يوم 10 مايو/أيار الجاري عن"الولاء للدولة" نافين رفضهما للنظام الجمهوري وللرئيس، مشددين في الوقت ذاته على أنه في حال عدم رفع الظلم عنهم واستمرار "القتل والتدمير والسجن والتشريد ومصادرة الممتلكات فإن المشكلة لن تحل وستزداد تعقيدا".
 
وأضافت المصادر إلى أن حامل الرسالة الشيخ شاجع محمد بن شاجع قد تلقى ردا إيجابيا من الرئيس صالح تضمن موافقته على وقف الملاحقات العسكرية مقابل توقف المتمردين عن استهداف القيادات العسكرية وحضور الحوثي والرزامي وعدد من قيادات تنظيمهما إلى العاصمة صنعاء.
 
تسليم مشروط
وفي نفس السياق أكد عبد الملك نجل الحوثي استعداد والده وأتباعه للتخلي عن السلاح مشترطا "وضع الدولة للسلاح ورفع الحملة العسكرية والملاحقات" كشرط لوضع أسلحتهم وتسليم أنفسهم.
 
وقال في حوار بثه موقع "نيوز" الإخباري إن موقف تنظيمهم هو الدفاع بعد "شن القوات الحكومية هجوما بشتى أنواع الأسلحة حتى المحرمة دوليا كغاز الكلور الخانق والسام".
 
وتتزامن هذه التطورات مع إلقاء قوات الأمن القبض على 21 شخصا بصنعاء يشتبه في قيامهم باعتداءات وإلقاء قنابل يدوية على عدد من الأماكن وسيارات بعض الضباط أسفرت عن مقتل مواطنين اثنين وإصابة 16 آخرين بإصابات مختلفة.
 
وفي سياق متصل كشفت صحف معارضة ما وصفته "بمخطط إجرامي"، زاعمة أن أجهزة الأمن الرسمية تخطط للقيام بأعمال اغتيالات متلاحقة تستهدف وزراء سابقين وقيادات معارضة وشخصيات لها وزنها السياسي والثقافي تختلف مع النظام.
____________
المصدر : الجزيرة