إسرائيل تغلق الأراضي الفلسطينية للاحتفال بذكرى التأسيس
آخر تحديث: 2005/5/11 الساعة 16:07 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/5/11 الساعة 16:07 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/3 هـ

إسرائيل تغلق الأراضي الفلسطينية للاحتفال بذكرى التأسيس

جيش الاحتلال يفرض إغلاقا على المناطق الفلسطينية (الفرنسية-أرشيف)
 
فرض جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم حصارا تاما على الأراضي الفلسطينية في غزة والضفة الغربية استعدادا للاحتفال بالذكرى الـ57 لتأسيس إسرائيل.
 
وأعلن جيش الاحتلال أن الإغلاق سيستمر حتى مساء يوم السبت القادم ويحظر بموجب هذا القرار على الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة الدخول إلى إسرائيل.
 
وشددت قوات الاحتلال إجراءاتها الأمنية وتعزيزاتها على طول الخط الفاصل بين الضفة الغربية وإسرائيل وكذلك في القدس المحتلة حسب مصادر في الشرطة. ودوت صفارات الإنذار في إشارة لبدء الاحتفالات بذكرى من سقطوا في الحرب.
 
الانسحاب الإسرائيلي
وتأتي الاحتفالات الإسرائيلية في وقت تفاوتت فيه تصريحات المسؤولين الإسرائيليين حول أثار الانسحاب من قطاع غزة وشمال الضفة وانعكاساته على الأوضاع الأمنية في إسرائيل.
 
فقد أكد وزير المالية الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أن خطة الانسحاب الإسرائيلية المزمعة "ستشجع الإرهاب" وتهدد مسار عملية السلام على حد قوله.
 
نتنياهو يعتزم الترشح للانتخابات (الفرنسية-أرشيف)
وأضاف أن اعتقاد الفلسطينيين بأنهم أخرجوا الجيش الإسرائيلي سيشجعهم على طرده من موقع بعد آخر.
 
وتزامنت هذه التصريحات مع إعلان نتنياهو عزمه خوض الانتخابات لرئاسة الوزراء في المستقبل.
 
وتأتي تصريحات نتنياهو بعد يوم من مطالبة وزير الخارجية الإسرائيلي سيلفان شالوم بإلغاء خطة الانسحاب في حال فوز حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في الانتخابات البرلمانية الفلسطينية القادمة.

ولكن وزير الدفاع الإسرائيلي شاؤول موفاز رأى أن الوضع الأمني في إسرائيل سيشهد مع مرور الزمن تحسنا عقب تنفيذ خطة الانسحاب من قطاع غزة وشمال الضفة هذا الصيف.
 
وأشار موفاز إلى أن الانسحاب سيمنح قوات الاحتلال الفرصة لإحكام السيطرة على مستوطنات كبيرة في الضفة الغربية "والإبقاء على القدس كعاصمة موحدة لدولة إسرائيل". وأضاف أن مستوطني غزة والضفة سيكون لهم الفضل بعد سنوات في ترسيم الحدود الشرقية لإسرائيل.
 
التهرب من الالتزامات
من جانب آخر حذر وزير الخارجية الفلسطيني ناصر القدوة من تدهور الأوضاع في الأراضي الفلسطينية في حال تمادي إسرائيل بالمماطلة في تنفيذ التزاماتها، مؤكدا أن السلام غير ممكن أمام استمرار المماطلات الإسرائيلية. 
 
من جهة أخرى اعتبر القدوة أن إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون تأجيل الانسحاب يمثل "تسويفا إسرائيليا غير مفاجئ، فالمنهج الإسرائيلي العام هو التهرب من أي التزامات حقيقية وجادة".
 
وكان شارون أعلن تأجيل الخطة مدة ثلاثة أسابيع بدعوى تزامنها مع احتفالات يهودية. كما جدد تأكيده أن كل المستوطنات الرئيسية في الضفة ستبقى تحت السيطرة الإسرائيلية لتشكل نقطة تماس مع إسرائيل.
 
من جانب آخر أعلنت مصادر أمنية فلسطينية أن وزير الداخلية الفلسطيني نصر يوسف غادر الأراضي الفلسطينية متوجها إلى العاصمة المصرية للقاء مدير المخابرات المصرية اللواء عمر سليمان وبحث آخر المستجدات على الساحة الفلسطينية.
المصدر : وكالات