مصير مئات المفقودين الكويتيين بالعراق لا يزال مجهولا
آخر تحديث: 2005/4/20 الساعة 07:33 (مكة المكرمة) الموافق 1426/3/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/4/20 الساعة 07:33 (مكة المكرمة) الموافق 1426/3/12 هـ

مصير مئات المفقودين الكويتيين بالعراق لا يزال مجهولا

ما زال ملف الأسرى الكويتيين بالعراق عالقا منذ 15 عاما(الفرنسية-أرشيف)
أشاد مجلس الأمن الدولي بالحكومة العراقية الجديدة لموافقتها على المساعدة في البحث عن مئات المفقودين الكويتيين الذين فقدوا منذ الغزو العراقي للكويت عام 1990.

ورحب تقرير للمجلس بتعاون العراق في نشر أسماء وصور المفقودين في الصحف وكذا برسالة وزير الخارجية هوشيار زيباري للمجلس في التاسع من مارس/آذار الماضي والتي أعلن فيها عن رغبة حكومته في المساعدة في حل هذا الملف.

وذكر تقرير المبعوث الروسي يولي فورونستوف الذي صدر باسم الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان والذي استعرضه مجلس الأمن، أن مصير أكثر من  200 كويتي وآخرين ما زال مجهولا في حين أن السلطات الكويتية توصلت خلال السنوات القليلة الماضية لمعرفة مصير 270 جثة.

كما أقر التقرير بأن البحث عن الأسرى الكويتيين وغيرهم "لم يحقق تقدما كبيرا" منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي، مشيرا إلى أن السبب في ذلك هو "الموقف الأمني الصعب بالعراق".
 
مقابر جماعية
وكانت وكالة الأنباء الكويتية قد ذكرت أمس أنه عثر على رفات 43 كويتيا على الأقل بالعراق بالإضافة إلى رفات 13 شخصا يعتقد أنهم كويتيون يجرى فحص جثثهم.

وقال وزير حقوق الإنسان العراقي الدكتور بختيار أمين إنه عثر على رفات 41 كويتيا في ثلاث مقابر جماعية بمحافظة العمارة في حين عثر على رفات الاثنين الآخرين بمقابر في مدينة البصرة.

وأضاف أمين أن لديه معلومات بأن 13 كويتيا دفنوا في مكانين منفصلين داخل الأراضي الكويتية وأن خبراء الطب الشرعي يحققون في ذلك.

وتشمل القائمة الأصلية للكويت 570 كويتيا و14 سعوديا وأشخاصا من لبنان والهند وإيران ومصر وسوريا والبحرين وسلطنة عمان.
المصدر : وكالات