إطلاق وشيك للمعتقلين الأردنيين في إسرائيل
آخر تحديث: 2005/4/3 الساعة 02:20 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/4/3 الساعة 02:20 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/24 هـ

إطلاق وشيك للمعتقلين الأردنيين في إسرائيل

وضعت إسرائيل والأردن اللمسات النهائية على اتفاق يتم بموجبه إطلاق سراح غالبية المعتقلين الأردنيين في سجون إسرائيل وعددهم 18 معتقلا اتهموا بتأييد الانتفاضة الفلسطينية. 

وأوضح متحدث باسم وزارة الخارجية الأردنية أن الاتفاق الذي سيقضي على الأرجح بالإفراج عن جميع السجناء الأردنيين المحتجزين في إسرائيل الثمانية عشر باستثناء أربعة أصبح في المراحل الأخيرة بعد أن وافقت السلطات الإسرائيلية بما فيها وزارة العدل على الإفراج. 

ولم يذكر المتحدث عددا محددا لكنه قال إنه من غير المرجح أن تفرج إسرائيل عن أربعة سجناء سجنوا قبل اتفاقية السلام مع الأردن في عام 1994 ويقضون عقوبة السجن مدى الحياة لشن ما وصفه بهجمات قاتلة على إسرائيليين. 
    
ومنذ بداية الانتفاضة الفلسطينية في عام 2000 ترك العديد من الأردنيين البلاد لينضموا إلى منظمات فلسطينية للقتال ضد الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية وقطاع غزة وشن هجمات على مدنيين وأهداف إسرائيلية.

وتواجه الحكومة الأردنية انتقادات متزايدة من جانب أعضاء البرلمان الذين يعتبرون أن الحكومة لم تمارس ضغوطا كافية على إسرائيل للإفراج عن السجناء رغم أن عمان تحتفظ بأفضل علاقات مع الدولة اليهودية من أي من جيرانها العرب. 

ويقول دبلوماسيون إن الإفراج المتوقع عن السجناء وبعضهم يقضى فترات سجن طويلة يأتي في إطار إجراءات متبادلة بعد أن أعاد الأردن سفيره إلى تل أبيب في فبراير/شباط  الماضي. 
المصدر : رويترز