أعلن مصدر عسكري إسرائيلي اليوم أن مسلحا تسلل من السياج الحدودي بين سوريا وإسرائيل في هضبة الجولان المحتلة وفتح النار على موقع عسكري إسرائيلي قبل أن تعتقله القوات الإسرائيلية.
 
وقال المصدر نفسه إن الرجل أطلق عدة رصاصات على موقع قريب من مستوطنة ألوني حبشان في القطاع الشمالي من هضبة الجولان قرب خط وقف إطلاق النار, دون أن يؤدي ذلك إلى إصابات.
 
ولم يعط المصدر معلومات إضافية أخرى، وهذه المنطقة لا تشهد عادة حوادث من هذا النوع.
 
يشار إلى أن المفاوضات بين الحكومتين السورية والإسرائيلية بشأن مصير هضبة الجولان السورية التي احتلتها إسرائيل في حرب عام 1967 انهارت عام 2000.

المصدر : وكالات