قتلى وجرحى بمعارك عنيفة جنوب الصومال
آخر تحديث: 2005/3/26 الساعة 20:06 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/26 الساعة 20:06 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/16 هـ

قتلى وجرحى بمعارك عنيفة جنوب الصومال

عناصر مليشيات صومالية (الفرنسية-أرشيف) 
اندلعت اليوم معارك بالأسلحة الثقيلة بين فصيلين صوماليين متنازعين في مدينة بيدوا جنوبي البلاد أسفرت مقتل خمسة أشخاص على الأقل.

وذكر التاجر أحمد محمد بركات الذي شهد تلك المواجهات أنها كانت عنيفة جدا وقد تكون حصيلة القتلى أكثر ارتفاعا نظرا للأسلحة الثقيلة التي استخدمها الفصيلان من رشاشات منصوبة على شاحنات وقاذفات قنابل وصواريخ. وأفاد الشهود أيضا بأن عددا من الجرحى سقط في هذه المواجهات.

وفي الوقت الذي تستمر فيه المعارك قال شهود آخرون إن تلك المعارك تدور بين القوات الموالية للعقيد حسن محمد شطي قدود الموالي بدوره لإثيوبيا وأنصار محمد إبراهيم حبسداي وكليهما من أعضاء البرلمان الصومالي الانتقالي. ويتبادل قادة المليشيات في العادة الاتهامات بشأن التسبب باندلاع المواجهات.

وذكرت تقارير أن النزاع اندلع بسبب الخلاف بشأن المكان الذي يجب أن تستقر فيه الحكومة وكذلك حول طبيعة الدور الذي ستقوم به قوات حفظ السلام الإثيوبية في حماية الحكومة.

ويشهد البرلمان الصومالي أزمة كبيرة بشأن اختيار مقر للحكومة الموجودة حاليا في المنفى في كينيا وأعضائه دائمي التردد بين بيدوا وجوهر في ظل انعدام الأمن في العاصمة مقديشو.

وتنتشر الفوضى في الصومال التي تشهد حربا مستمرة منذ سقوط الرئيس محمد سياد بري عام 1991, أدت إلى سقوط ما بين 300 و500 ألف قتيل.

المصدر : وكالات