واشنطن تدين انفجار الكسليك ودمشق تنسحب في شهرين
آخر تحديث: 2005/3/24 الساعة 04:07 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/24 الساعة 04:07 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/14 هـ

واشنطن تدين انفجار الكسليك ودمشق تنسحب في شهرين

انفجار الكسليك أثار مخاوف من تأجيج الفتنة الطائفية في لبنان (الفرنسية)

أدانت الولايات المتحدة انفجار الكسليك إلى الشمال من بيروت والذي أودى بحياة ثلاثة أشخاص وجرح ثلاثة آخرين أمس الأربعاء، واعتبرته "محاولة لإضعاف رغبة الشعب اللبناني في التحرر من الاحتلال".
 
وقال آدم إيرلي مساعد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية إن التفجير الذي وقع بمنطقة جونيه ذات الغالبية المسيحية "هو بكل وضوح محاولة لتأجيج التوتر وإضعاف صوت الشعب اللبناني الذي عبر عن رغبته في أن يكون حرا وسيد نفسه".
 
وأضاف "سوف نواصل عملنا مع الأسرة الدولية كي يتمكن لبنان من أن يتحرر من القوات الأجنبية والإذلال الأجنبي".
 
من ناحيته دعا متحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان "الحكومة اللبنانية إلى إحالة المسؤولين عن الاعتداءات في لبنان إلى القضاء".
 
تأكيدات بالانسحاب
وفي المقابل قال السفير السوري في واشنطن عماد مصطفى إن القوات السورية ستنسحب من لبنان في أقل من شهرين من الآن، مؤكدا أن الجدول الزمني المحدد للانسحاب النهائي سيوضع خلال اجتماع لجنة عسكرية لبنانية سورية في أوائل أبريل/نيسان المقبل.
 
وطالب مصطفى في كلمة له في جامعة جورج تاون الأميركية الولايات المتحدة وإسرائيل بأن تحذوان حذو سوريا وتنسحبا من العراق والأراضي الفلسطينية المحتلة.
 
جاء ذلك بعد أن دعا الاتحاد الأوروبي في بيان أصدره في ختام اجتماعاته في بروكسل سوريا إلى سحب قواتها وأجهزة مخابراتها من لبنان على وجه السرعة وطبقا لجدول زمني محدد.
 
جاك شيراك دفع بصدور قرار الاتحاد الأوروبي بشأن سوريا (الفرنسية)
وطالب البيان الذي جاء بناء على اقتراح من الرئيس الفرنسي جاك شيراك الحكومة اللبنانية "بتنظيم انتخابات حرة ونزيهة وتتسم بالشفافية في الوقت المقرر لها وطبقا للدستور اللبناني ودون أي تدخل أو نفوذ خارجي".
 
وكان الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان قد توقع في مؤتمر صحفي عقده أمس عقب لقائه بالرئيس السوري بشار الأسد في الجزائر أن تقدم دمشق جدولا زمنيا "دقيقا" بشأن انسحاب كامل لقواتها وأجهزتها الأمنية من لبنان بحلول أوائل الشهر القادم.
 
وأوضح أن مبعوثه إلى الشرق الأوسط تيري رود لارسن سيعود إلى المنطقة في السابع من أبريل/نيسان القادم ليتلقى جدولا زمنيا محددا بالانسحاب.
 
استقالة ومطالبات
وفيما يتعلق بملف التحقيق باغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري أفادت مصادر قضائية بأن قاضي التحقيق ميشيل أبو عراج المكلف التحقيق في عملية اغتيال الحريري قد تنحى عن هذه المهمة.
 
ولم تعرف بعد الأسباب الحقيقية للاستقالة، ولكن مصادر مجلس القضاء الأعلى عزت ذلك إلى "كثرة مشاغل" أبو عراج بصفته رئيس محكمة الجنايات. ورفع طلب أبو عراج إلى مجلس القضاة ليرفعه وفق سلسلة المراجع إلى وزير العدل عدنان عضوم.
 
من جانبه استبق كوفي أنان تقريرا متوقعا للجنة التحقيق الدولية المتوقع صدوره في غضون الأيام القليلة القادمة بقوله إنه ربما تكون هناك حاجة لإجراء تحقيق أكثر استفاضة في ملابسات الاغتيال.
 
وعلق النائب المعارض مروان حمادة على تصريح أنان في القمة العربية في الجزائر قائلا إن ذلك يثبت أن "أدوات هذا التحقيق غير كافية".
 
واتهم حمادة الحكومة اللبنانية بأنها وراء الاعتداءين اللذين حصلا في الأيام الأخيرة في منطقتين شمال بيروت غالبية سكانهما من المسيحيين. وكرر حمادة بذلك اتهامات تجمع قرنة شهوان المعارض لسوريا بالتورط في الحادثين.
 
نصر الله صفير لم يقدم موقفا إيجابيا لصالح حكومة الوحدة الوطنية (الأوروبية)
تشكيل الحكومة

وفي سياق المشاورات التي يجريها رئيس الوزراء اللبناني المكلف عمر كرامي لتشكيل حكومة لبنانية جديدة، أوفد كرامي مندوبا عنه إلى البطريرك الماروني نصر الله صفير دون أن يسفر ذلك عن أي تقدم حتى الآن على صعيد مطلب كرامي تشكيل حكومة وحدة وطنية.
 
تزامن ذلك مع تجديد الرئيس اللبناني إميل لحود الأربعاء دعوته للمعارضة بتحمل مسؤولياتها وبدء حوار لإنهاء الأزمة السياسية في لبنان.
 
وقال لحود في بيان إن الذين يسعون إلى زرع الخوف في قلوب اللبنانيين لن يستطيعوا تحقيق مخططاتهم بسبب وعي الشعب اللبناني.
 
وفي هذا الإطار قال الزعيم الدرزي وليد جنبلاط في ندوة صحفية إن المعارضة اللبنانية لن تقبل بمعادلة لبنانية تأتي برئيس معاد لسوريا لكنه رفض القبول برئيس تابع لها، مشيرا بذلك إلى الرئيس إميل لحود.
المصدر : الجزيرة + وكالات