نور أكد أن إحالة القضية لمحكمة الجنايات لن تؤثر على ترشحه للانتخابات الرئاسية (رويترز-أرشيف)
أحالت النيابة العامة المصرية النائب المعارض ورئيس حزب الغد أيمن نور وستة آخرين لمحكمة الجنايات بتهمة تزوير توكيلات مؤسسين للحزب.

وقال النائب العام ماهر عبد الواحد إنه قرر منع نور من السفر, موضحا أن تقارير الطب الشرعي أثبتت أنه قدم 1435 توكيلا مزورا تفوضه بتأسيس حزب الغد في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وفي تعليقه على قرار النيابة قال نور إن إحالة القضية لمحكمة الجنايات لن يكون لها تأثير على مسألة ترشحه للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في سبتمبر/أيلول القادم.

وعزا السبب في توقيت توجيه الاتهامات له إلى أنه طلب من السلطات السماح له بالسفر للتحدث أمام البرلمان الأوروبي الذي وجه دعوة له لحضور اجتماع لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان لمناقشة قضيته.

من جانبه قال الأمين العام للمنظمة المصرية لحقوق الإنسان المستقلة حافظ أبو سعدة إن قرار اتهام نور يشير إلى أن السلطات تخشى احتمال أن يمثل تهديدا انتخابيا، مؤكدا أن "السلطات تبعث برسالة للرأي العام بأنه مرشح قوي" واصفا ما يحدث بأنه "علامة سيئة للديمقراطية بمصر".

يذكر أن النيابة قررت الإفراج بكفالة مالية عن زعيم حزب الغد يوم 12 مارس/آذار الماضي بعد أن أمضى 40 يوما في السجن.

المصدر : وكالات