مظاهرات حاشدة للمعارضة وكرامي يبدأ مشاوراته
آخر تحديث: 2005/3/15 الساعة 13:22 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/15 الساعة 13:22 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/5 هـ

مظاهرات حاشدة للمعارضة وكرامي يبدأ مشاوراته

المعارضة جددت مطالب إقالة أجهزة الأمن وتشكيل لجنة تحقيق دولية في اغتيال الحريري (الفرنسية)

يبدأ رئيس الحكومة المكلف عمر كرامي اليوم مشاوراته مع النواب لتشكيل حكومة اتحاد وطني تستمر مهمتها حتى الانتخابات التشريعية في مايو/آيار المقبل. ويستهل كرامي مشاوراته بلقاءات مع رؤساء الحكومات السابقين.

ثم يلتقي رئيس الحكومة في مقر مجلس النواب في وسط بيروت الكتل النيابية والنواب المستقلين فيما تتمثل المعارضة بنائبين يحملان مطالبها للموافقة على الحكومة وأبرزها استقالة مدعي عام التمييز وزير العدل في الحكومة المستقيلة عدنان عضوم ورؤساء الأجهزة الأمنية، إضافة إلى تكليف لجنة تحقيق دولية بالكشف عن الحقيقة في اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري.

وكان الرئيس اللبناني إميل لحود رفض تسلم لائحة المطالب من المعارضة خلال الاستشارات النيابية التي أجراها الأربعاء الماضي لتسمية رئيس الحكومة. ولوح كرامي بالاعتذار عن تشكيل الحكومة إذا لم توافق المعارضة على الانضمام وحملها مسؤولية انهيار الأوضاع في لبنان.

عدد المشاركين قدر بنحو مليون شخص (الفرنسية)
تظاهرات المعارضة
يأتي ذلك بعد أن نظمت المعارضة اللبنانية أمس بساحة الشهداء بوسط بيروت أكبر تظاهرة معارضة للوجود السوري شارك فيها مئات الآلاف بمناسبة مرور شهر على اغتيال الحريري.

وخاطب عدد من نواب البرلمان اللبناني المحتجين، وقالت النائبة بهية الحريري شقيقة رئيس الوزراء الراحل إن اللبنانيين لن يقبلوا إلا بتحقيق دولي في اغتيال الحريري وإقالة قادة الأجهزة الأمنية.

وأكدت تمسكها باتفاق الطائف مشيرة إلى أنه سيتم الإعلان عن لجنة لمتابعة تنفيذ جميع بنوده، وحرصت في الوقت نفسه على تأكيد العلاقة المتميزة مع سوريا.

من جانبه ألمح النائب مروان حمادة الذي تعرض لمحاولة اغتيال في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بأصابع الاتهام في اغتيال الحريري إلى سوريا، قائلا إن حقيقة عملية الاغتيال واضحة والعالم ولبنان يعرفان مدبريها "حتى قبل أن يكشفهم المحقق العدلي".

كما أكد النائب الدرزي غازي العريضي رفض قرار مجلس الأمن 1559 وأي محاولات لتجريد المقاومة اللبنانية من السلاح ودعا مجددا لحوار وطني لبناني.

ولاعتبارات أمنية غادر أبناء رفيق الحريري الخمسة لبنان الأسبوع الماضية إلى السعودية وأوروبا بينما بقت زوجته نازك في البلاد.



حذر أميركي
من جهتها عبرت الولايات المتحدة عن ترحيب حذر بتعهدات سوريا المتعلقة بالانسحاب من لبنان، وطالبت القوات السورية بالانسحاب الكامل من البلاد قبل الانتخابات البرلمانية المقررة في مايو/أيار المقبل.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض سكوت مكليلان إن هناك بعض العلامات المشجعة، مشيرا إلى ضرورة الانسحاب الكامل بأسرع ما يمكن لجميع القوات العسكرية السورية وأجهزة استخباراتها من لبنان.

في غضون ذلك غادر أحد أقطاب المعارضة اللبنانية البطريرك الماروني نصر الله صفير لبنان متوجها إلى الولايات المتحدة في زيارة رسمية يلتقي خلالها الرئيس جورج بوش.

السوريون يحتفون بقواتهم العائدة من لبنان (رويترز)

انسحاب وتظاهرات سورية
في غضون ذلك أخلت الاستخبارات العسكرية السورية أمس ثلاثة من مراكزها في شمال لبنان وتستعد لإخلاء أربعة أخرى منتشرة في هذه المنطقة منذ 29 سنة.

وفي مدينة حمص شمال دمشق تظاهر مئات آلاف السوريين تأييدا للرئيس السوري بشار الأسد.

ونقل التلفزيون الرسمي وقائع التظاهرة التي رفع خلالها المتظاهرون أعلاما وصورا للرئيس الأسد والأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله.

ووصف مفتي حمص الشيخ فتح الله القاضي قرار مجلس الأمن 1559 بأنه تدخل في الشؤون الداخلية، قائلا إنه لا يستهدف لبنان وسوريا وإنما المقاومة اللبنانية والسلم الأهلي في لبنان على حد قوله.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: