مبارك في دمشق ومخابراتها تخلي مواقع ببيروت
آخر تحديث: 2005/3/15 الساعة 15:42 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/15 الساعة 15:42 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/5 هـ

مبارك في دمشق ومخابراتها تخلي مواقع ببيروت

توقعات بأن يتم الجزء الأول من الانسحاب السوري في اليومين القادمين (رويترز)

ناقش الرئيسان السوري بشار الأسد والمصري حسني مبارك اليوم بالعاصمة السورية دمشق الوضع في لبنان والانسحاب السوري في جلستين الأولى موسعة والثانية انفرادية، وذلك أثناء زيارة لم يعلن عنها مسبقا ورافق فيها الرئيس المصري وزير الخارجية أحمد أبو الغيط ورئيس جهاز المخابرات عمر سليمان.

 

وقال مصدر مصري لم يكشف عن هويته إن مباحثات الرئيسين ستتمحور حول الانسحاب السوري من وسط وشمال لبنان, فيما ذكرت صحيفة الأهرام التي أعلنت الزيارة في وقت سابق أن المحادثات ستركز على انسحاب سوري من لبنان وفق اتفاق الطائف.

 

زيارة مبارك التي لم يعلن عنها أعقبت زيارة مبعوث كوفي أنان (رويترز-أرشيف)
وكان الرئيس مبارك قد ذكر في وقت سابق من هذا الشهر أنه ظل يدعو طوال سنتين الرئيس الأسد إلى تنفيذ الانسحاب من لبنان لأنه كان يخشى "الضغوط الخارجية".

 

مواقع بيروت

وقد جاءت زيارة مبارك في أعقاب زيارة تيري رود لارسن مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان والذي وصف لقاءه المسؤولين السوريين بأنه كان بناء وخرج منه بتعهد سوري بالانسحاب من لبنان وفق القرار 1559 يطبق على مرحلتين تكتمل الأولى بنهاية هذا الشهر.

 

وقد استمر الانسحاب السوري من لبنان وذكر شهود عيان أنهم شاهدوا أفرادا في المخابرات السورية وهم يخلون موقعا لهم في شارع الحمراء الذي سدت منافذه وانتشر الأمن اللبناني بكثافة في محيطه.

 

وأضاف الشهود أن عملية إخلاء الموقع كانت تتم تحت أنظار الشرطة اللبنانية التي بدت متأهبة لاحتلاله, كما بدأت في إخلاء موقعين آخرين يقعان على أحد شواطئ بيروت. غير أن شهود عيان ذكروا في وقت سابق أن المخابرات السورية أخلت أربعة مواقع على الأقل في شمال لبنان وتستعد لإخلاء مواقع أخرى.

 

وكان مصدر لبناني قد توقع أن ينتهي الجزء الأول من الانسحاب السوري في اليومين أو الأيام الثلاثة القادمة, قائلا إن أربعة آلاف جندي سوري غادروا لبنان منذ الأسبوع الماضي.

 

وبينما تواصل الانسحاب السوري من لبنان بدأ رئيس الوزراء المكلف عمر كرامي مشاوراته مع الكتل البرلمانية والنواب المستقلين لتشكيل حكومة يريدها أن تكون حكومة وحدة وطنية.

 

وذكر مصدر لبناني أن كرامي بدأ مشاوراته مع النوب الموالين للحكومة في مجلس النواب على أن يلتقي بعدها المعارضة التي سيمثلها نائبان هما غنوة جلول وفارس سعيد.

 

سعي كرامي لحكومة وحدة وطنية قد يصطدم بلاءات المعارضة التي زادتها مظاهرات أمس ترسيخا (رويترز-أرشيف)
لاءات المعارضة

غير أن مسعى كرامي اصطدم يوم أمس بما بدا استعراضا لقوة المعارضة وقدرتها على التأثير، خاصة بعد مظاهرات الأسبوع الماضي المؤيدة لسوريا والتي دعا إليها حزب الله.

 

وقدر بعض المنظمين عدد من استجابوا لنداء المعارضة بمليون شخص جددت المعارضة من خلالهم لاءاتها الثلاث وهي لا لحكومة غير محايدة ولا لبقاء مسؤولي الأجهزة الأمنية ولا لتحقيق في اغتيال الحريري تحت إشراف السلطات اللبنانية, في وقت واصل فيه الفريق الأممي تحقيقه في ملابسات الاغتيال على أن يرفع تقريره إلى الأمين العام للأمم المتحدة في الأيام القليلة القادمة.

 

أبناء الحريري

لاءات المعارضة التي اكتسبت أمس قوة أكبر أصبحت تهدد بجعل آمال كرامي في الوصول إلى حكومة وفاق تصطدم بحائط سميك من الرفض قد يجعله يفكر في خيار الانسحاب الذي ألمح إليه إن رفضت المعارضة الانضمام إلى تشكيلته.

 

على صعيد آخر أعلن مصدر لبناني لم يكشف عن هويته أن أبناء الحريري غادروا لبنان إلى وجهة غير معلومة بعد، لكن يعتقد أنها أوروبا والمملكة العربية السعودية.

 

ولم يكشف المصدر عن الأسباب التي دفعت أبناء الحريري إلى مغادرة لبنان إلا أن اعتبارات أمنية قد تقف وراء رحيلهم, خاصة بعد الاتهامات التي وجهت إلى قناة المستقبل -المملوكة للعائلة- في منشورات وزعت الأسبوع الماضي بالعمالة لإسرائيل, فيما اتهم ثلاثة نواب في كتلة الحريري بأنهم صهاينة. 

المصدر : وكالات