أغلبية ترفض تكليف كرامي تشكيل الحكومة اللبنانية
آخر تحديث: 2005/3/14 الساعة 00:37 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/14 الساعة 00:37 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/3 هـ

أغلبية ترفض تكليف كرامي تشكيل الحكومة اللبنانية

انقسمت آراء الجمهور حول قرار رئيس الجمهورية اللبنانية إميل لحود إعادة تكليف رئيس الوزراء المستقيل عمر كرامي بتشكيل حكومة جديدة. 
 
ففي الاستفتاء الذي أجرته الجزيرة نت ودام  ثلاثة أيام اعتبارا من 10/3/2005، أيد القرار الذي اتخذه لحود بعد إجراء مشاورات نيابية ملزمة 48.5% من المشاركين، فيما رفضه 51.5% من أصل 40296 مشاركا.
 
ومع أن الغالبية صوتت ضد قرار التكليف، فإن التقارب الشديد في نسب التصويت جاء انعكاسا حقيقيا للانقسام الذي تشهده الساحة اللبنانية نفسها حول هذا الموضوع الذي يشهد جدلا داخليا ساخنا في الساحة اللبنانية.
 
وكانت المعارضة اعتبرت ترشيح كرامي لتشكيل ورئاسة حكومة جديدة "تطورا سلبيا" واستكمالا لحكومة تشكل ما أسموها واجهة للأجهزة الأمنية السورية التي تحملها المعارضة مسؤولية اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري.
 
ورغم هذه الاعتراضات فقد تمكنت الموالاة من إنجاح خيار إعادة تكليف كرامي في المشاورات التي أجراها لحود مع الكتل النيابية.
 
فبعد عشرة أيام فقط من استقالته على خلفية اغتيال الحريري، فقد وافق 69 عضوا من أعضاء البرلمان من أصل أعضائه الـ 128على إعادة تكليف كرامي بتشكيل الحكومة القادمة.
 
من جانبها رفضت المعارضة تقديم مرشح لها لرئاسة الحكومة، وعرضت على لحود في المقابل لائحة مطالب تتضمن الدعوة إلى إقالة قادة الأجهزة الأمنية وانسحاب القوات السورية وأجهزة مخابراتها.
المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية: