توجه في الشيوخ الأميركي بالحزم ضد السعودية
آخر تحديث: 2005/3/12 الساعة 16:05 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/12 الساعة 16:05 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/2 هـ

توجه في الشيوخ الأميركي بالحزم ضد السعودية

طالبت مجموعة من نواب مجلس الشيوخ الأميركي إدارة الرئيس جورج بوش باتباع سياسة أكثر حزما إزاء ما أسمته انتهاكات المملكة العربية السعودية للحريات الدينية.

ودعت المجموعة المؤلفة من 15 سيناتورا من الحزبين الديمقراطي والجمهوري في رسالة وجهوها إلى وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس الجمعة، إلى التعامل بحزم وصرامة مع "الأيديولوجيا الدينية المتطرفة" التي تتبعها السعودية وتحديد العلاقات بين واشنطن والرياض على أساس ذلك.

وانتقد أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي العربية السعودية بقولهم إنها تعلن تحالفها مع الولايات المتحدة في حربها ضد ما يسمى بالإرهاب لكنها في الوقت نفسه "تواصل دعم التطرف الإسلامي في العالم".

وأضافت أن من الضروري محاسبة السعودية على دعمها للأيديولوجيات الإسلامية التي وصفتها بـ"المتطرفة".

وكان تقرير أميركي عن الحريات الدينية لعام 2004 أدرج السعودية على لائحة البلدان الأكثر انتهاكا للحريات الدينية، معتبرا أنها تمثل مصدر "قلق خاص" في هذا المجال.

المصدر : أسوشيتد برس