مبارك وموفاز يتوافقان على تنفيذ تفاهمات شرم الشيخ
آخر تحديث: 2005/3/10 الساعة 17:33 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/10 الساعة 17:33 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/30 هـ

مبارك وموفاز يتوافقان على تنفيذ تفاهمات شرم الشيخ

مبارك وموفاز لم يعلنا أي خطوات عملية لحل الخلافات الفلسطينية الإسرائيلية (الفرنسية)

انتهت مباحثات وزير الدفاع الإسرائيلي شاؤول موفاز مع الرئيس المصري حسني مبارك في منتجع شرم الشيخ، التي تناولت تنفيذ تفاهمات القمة التي جرت في المنتجع نفسه في الثامن من فبراير/ شباط الماضي وهدفت لاستعادة عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية.
 
وأعلن المتحدث باسم الرئاسة المصرية سليمان عواد في مؤتمر صحفي أن المباحثات ركزت على تنفيذ تفاهمات قمة شرم الشيخ، وعلى الأخص تعجيل نقل الصلاحيات الأمنية الإسرائيلية في مدن الضفة الغربية إلى الفلسطينيين وإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين.
وقال عواد إن مبارك استمع إلى وجهة النظر الإسرائيلية في هذه القضايا، مشيرا إلى أن الرئيس المصري أجرى اتصالا هاتفيا مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، مستمعا منه وجهة النظر الفلسطينية في المحادثات التي لم تتوصل حتى الآن لتسليم مدينة أريحا للفلسطينيين.
وأشار المتحدث باسم مبارك إلى أن المحادثات تطرقت لنشر قوات مصرية على الحدود مع قطاع غزة، ولكنه أوضح أن تفاصيل هذه العملية متروكة للخبراء من الجانبين، مؤكدا على الموقف المصري بضرورة الانسحاب الإسرائيلي الكامل من قطاع غزة بما في ذلك معبر صلاح الدين الحدودي.
 
من جانبه أكد موفاز التزام إسرائيل بهذه التفاهمات وبرؤية الرئيس الأميركي جورج بوش بتحقيق دولتين فلسطينية وإسرائيلية، ولكن قال إن على الفلسطينيين تنفيذ الإصلاحات في الأجهزة الأمنية والبدء بمحاربة من أسماهم بالإرهابيين وتفكيك بناهم التحتية كي يتم تسريع الحوار بين الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني.


 
إلغاء اجتماع
جاءت هذه المحادثات بعد إخفاق محادثات أمنية بين الفلسطينيين والإسرائيليين في التوصل لاتفاق تسليم مدينة أريحا بسبب رفض الإسرائيليين إخلاء المنطقة المحيطة بمدينة أريحا بالكامل للسماح بحرية التنقل للسكان بينها وبين بقية مدن الضفة الغربية.
 
وأفادت مراسلة الجزيرة في فلسطين أن الجانب الإسرائيلي رفض تسليم قرية العوجة التي تقع على خط رئيس يربط المدينة بشمال الضفة، حيث أصر على تسليم الأمن للفلسطينيين داخل المدينة فقط، وهو ما رفضه الجانب الفلسطيني.
 
في هذا السياق أفاد مراسل الجزيرة أن وزير المواصلات الفلسطيني سعد الدين خرمه ألغى لقاء كان مقررا اليوم مع نظيره الإسرائيلي احتجاجا من حانب الوزير الفلسطيني على إفشال الجانب الاسرائيلي مباحثات تسليم المدينة  للسلطة الفلسطينية.
 
وفي خضم الخلافات الفلسطينية الإسرائيلية تسلم المنسق الأميركي الخاص المكلف مساعدة السلطة الفلسطينية في المجال الأمني وليام وورد اليوم مهامه رسميا.
 
وقالت مصادر إسرائيلية إن المنسق الذي عينه بوش الشهر الماضي قد يتدخل لتسوية الخلاف الفلسطيني الإسرائيلي حول تسلم مدينة أريحا.


 
فلسطينيون يشيعون الشهيد محمد أبو خزنة قرب طولكرم (رويترز)
شهيد بطولكرم

وميدانيا استشهد الناشط محمد أبو خزنة من حركة الجهاد الإسلامي بعد أن هدمت قوات الاحتلال المنزل الذي كان يتحصن به على رأسه وهو حي.
 
وقال شهود بقرية النزلة الوسطى التي تقع بالقرب من طولكرم شمال الضفة الغربية إن الناشط الفلسطيني الذي كان في منزل والد زوجته رفض مغادرته بعد محاصرة قوات الاحتلال له، ثم أطلق النار على كلب بوليسي أطلقته قوات الاحتلال داخل المنزل قبل أن تعمد هذه القوات إلى هدم المنزل بجرافة عسكرية.
 
وزعمت المصادر الأمنية للاحتلال أن الناشط لعب دورا رئيسيا في التخطيط للهجوم الفدائي في تل أبيب في 25 فبراير/ شباط الذي أسفر عن مقتل خمسة إسرائيليين.


 
هل دفعت قيادة فتح بالمسلحين لفض الاجتماع الاحتجاجي في رام الله (رويترز)
خلافات فتح
وفي سياق الخلافات المتصاعدة في تنظيم حركة فتح قام مسلحون من كتائب شهداء الأقصى باقتحام اجتماع كانت مجموعة من كوادر فتح قد تنادت إليه بمبادرة من مرجعية الحركة في رام الله.
وعمد المسلحون إلى إطلاق النار في الهواء وإنهاء الاجتماع وأجبروا من كان فيه على المغادرة.
 
وكان المجتمعون قد تنادوا لهذا الاجتماع في إطار نشاطات من قبل 15 من كوادر لجنة التعبئة والتنظيم الذين قدموا استقالاتهم من اللجنة في وقت سابق الشهر الماضي.
 
ورفض حسين الشيخ وهو أحد المنظمين للاجتماع اتهام جهة بعينها بالوقوف وراء حادث إطلاق النار، لكنه قال إن اللجنة المركزية وهي أعلى قيادة فيها داخل الأراضي المحتلة لم تكن راضية عن عقد الاجتماع.
 
على صعيد آخر أعلن 250 من نشطاء حركة فتح في منطقة الشيخ رضوان شمال مدينة غزة في بيان لهم تلقت الجزيرة نسخة منه استقالة جماعية من الحركة احتجاجا على ما وصفوه بالترهل الذي تعاني منه.



المصدر : الجزيرة + وكالات