المعارضة تقول إن حكومة الفايز لم تعكس تطلعات المواطنيين (رويترز-أرشيف)
دعا الملتقى الوطني المعارض في الأردن حكومة فيصل الفايز إلى الاستقالة وتشكيل حكومة وفاق وطني، ردا على ما اعتبره الملتقى "حملة حكومية" على النقابات المهنية تمثلت باقتحام الأمن الأردني لمقراتها ومنعها من إقامة أي أنشطة سياسية.
 
وقال الملتقى -الذي تنضوي تحته أحزاب المعارضة الأردنية والنقابات المهنية وعدد من مؤسسات المجتمع المدني وشخصيات مستقلة في بيان له اليوم- إن حكومة الفايز لم تعد تعكس تطلعات المواطنين على ضوء اعتداءاتها المتكررة على الحريات العامة والنقابات المهنية الأردنية.
 
وأكد الملتقى دعمه الكامل للنقابات المهنية وحقها في إقامة الأنشطة الوطنية السلمية وأعلن رفضه لما تتعرض له من حملة ظالمة غير ديمقراطية. واتهم الملتقى الحكومة بالتضييق على النشاط العام والحريات العامة في الأردن.
 
وفي وقت سابق دافعت الحكومة عن منعها بالقوة لتجمع نقابي احتجاجي على إجراءات الداخلية الأربعاء الماضي باعتباره غير حاصل على موافقة رسمية من المحافظ، وحثت الحكومة النقابات على الالتزام بتطبيق القانون.
 
يذكر أن الدستور الأردني يضع في يد الملك وحده قرار إقالة الحكومة أو قبول استقالتها وتعيين الحكومة البديلة.

المصدر : غير معروف