شارون يتوقع من وزرائه الموافقة على مبادرات للفلسطينيين (الفرنسية)

يناقش المجلس الأمني الإسرائيلي المصغر اليوم ما أسماه سلسلة من المبادرات تجاه الفلسطينيين في وقت استبعدت فيه التفاوض مع الفلسطينيين في قمة شرم الشيخ التي تنعقد الثلاثاء المقبل بين زعماء إسرائيل والسلطة الفلسطينية ومصر إضافة إلى الأردن.
 
وطرح رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون على المجلس المصغر صيغة لوقف إطلاق النار تتضمن وقف إسرائيل ملاحقتها للنشطاء الفلسطينيين شريطة أن يوقف هؤلاء هجماتهم على الإسرائيليين ويسلموا أسلحتهم للسلطة الفلسطينية ويوقعوا تعهدا بوقف الهجمات.
 
وتتضمن الاقتراحات إطلاق سراح المئات من النشطاء الفلسطينيين من أصل أكثر من ثمانية آلاف أسير في السجون الإسرائيلية.
 
كما يطلب شارون الموافقة على نقل الصلاحيات الأمنية من إسرائيل إلى السلطة الفلسطينية في خمس مدن فلسطينية بدءا من أريحا ثم بيت لحم وقلقيلية وطولكرم ورام الله.
 
وفي السياق ذاته قال مسؤول إسرائيلي في رئاسة الحكومة طلب عدم كشف اسمه إن قمة شرم الشيخ ستكون مناسبة لصدور إعلانات، لكن لن تجرى خلالها مفاوضات سياسية حول خارطة الطريق الأميركية "لأن هذا الأمر سابق لأوانه".
 
تدريبات إسرائيلية للانسحاب من غزة (الفرنسية)
تحضيرات ومواقف

وكان وزير شؤون المفاوضات الفلسطيني صائب عريقات أعلن أن الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي سيعقدان اليوم الخميس اجتماعا على المستويين الأمني والسياسي إعدادا للقمة المرتقبة التي سيحضرها إضافة إلى الرئيس المصري حسني مبارك ملك الأردن عبد الله الثاني ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس وشارون.
 
ولقيت القمة ترحيبا من الرئيس الأميركي جورج بوش في خطابه عن حالة الاتحاد أمام الكونغرس وقال إن رؤية الإسرائيليين والفلسطينيين يعيشون بسلام في دولتين ديمقراطيتين "هو في متناول اليد".
 
من ناحية ثانية يزور رئيس الوزراء النرويجي شيل ماغني بوندفيك إسرائيل والأراضي الفلسطينية بين يومي 12 و14 الجاري.
 
وأوضح الناطق الرسمي للحكومة النرويجية لمراسل الجزيرة نت في النرويج إن بوندفيك سيلتقي المسؤولين الفلسطينيين والإسرائيليين في إطار دفع عملية السلام.
 
جهود مصرية
وفي إطار التحضيرات للترتيبات التي ستعقب انسحابا إسرائيليا متوقعا من قطاع غزة ومدن الضفة الغربية غادرت أول مجموعة من رجال الشرطة الفلسطينية تضم 42 ضابطا من مختلف الأجهزة الأمنية، قطاع غزة إلى مصر لتلقي تدريبات حول تولي الأمن والنظام تستمر ستة أسابيع.
 
الشرطة الفلسطينية بدأت القيام بمهام أمنية في غزة (الفرنسية)
وفي المقابل يتوقع زيارة مسؤولين مصريين الأحد المقبل لقطاع غزة والضفة الغربية لبحث موضوع تدريب قوات الشرطة الفلسطينية واستكمال المحادثات التي بدأها مدير المخابرات المصرية اللواء عمر سليمان في القاهرة مع الفصائل الفلسطينية حول موضوع الهدنة مع إسرائيل.
 
وفي موضوع ذي صلة أكدت صحيفة معاريف الإسرائيلية أن ملك الأردن اقترح على إسرائيل نشر 1000 جندي أردني في منطقة شمال الضفة الغربية للمساعدة في حفظ الأمن والنظام بعد إخلاء إسرائيل مستوطنات صغيرة هناك.
 
وقالت الصحيفة إن محمود عباس وافق على الاقتراح فيما لا تزال حكومة شارون مترددة في قبوله.
 
شهيد فلسطيني
ميدانيا أفاد مراسل الجزيرة نت نقلا عن مصادر طبية  فلسطينية أن فتى فلسطينيا هو محمد كامل غبن (18 عاما) استشهد اليوم في مستشفى سوروكا في بئر السبع داخل الخط الأخضر متأثرا بجروحه التي أصيب بها في مجزرة أطفال بيت لاهيا التي وقعت قبل شهر تقريبا وراح ضحيتها أيضا ثلاثة من إخوته وأربعة من رفاقه.
وكان هؤلاء الفتية قد تعرضوا لإطلاق قذيفة من إحدى دبابات الاحتلال المتمركزة شمال بلدة بيت لاهيا لدى تواجدهم في مزرعة لهم في البلدة.
 
يذكر أن قوات الاحتلال رفضت إدخال الشهيد إلى العلاج داخل الخط الأخضر قبل أكثر من أسبوعين إلا بعد تدخل عدد من المنظمات الإنسانية الدولية.

المصدر : الجزيرة + وكالات