نفت مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع مزاعم بثتها إحدى القنوات الفضائية العربية حول زيارة نائب وزير التربية الإسرائيلي ميخائيل مليكيور إلى الدوحة لحضور مناظرة إعلامية.
 
وقالت المؤسسة في بيان لها إن المسؤول الإسرائيلي حضر إلى العاصمة القطرية بناء على طلب القائمين على برنامج مناظرات الدوحة الشهري الذي تنظمه المؤسسة بالتعاون مع تلفزيون بي.بي.سي.
 
وأكدت أن المسؤول الإسرائيلي لم يتلق أي دعوة لزيارة الدوحة من أي شخصية قطرية حكومية أو غير حكومية، كما أنه لم يلتق أيا من الشخصيات القائمة على مؤسسة قطر للتربية والعلوم.
 
وقال البيان إن المذيع الذي يقدم البرنامج وطاقمه هم الذين يختارون ضيوف المناظرة دون أي تدخل من القائمين على مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع.
 
وكان الإسرائيلي ميلكيور شارك في الدوحة يوم 23 فبراير/شباط الجاري في ندوة حول خارطة الطريق مع أربعة متحدثين بينهم الوزير الفلسطيني غسان الخطيب.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية