شلقم يعلن فتح صفحة جديدة في العلاقات بين ليبيا وموريتانيا (الفرنسية)

أعلن وزير الخارجية الليبي عبد الرحمن شلقم انتهاء الأزمة التي شهدتها العلاقات بين بلاده وموريتانيا على خلفية اتهام الأخيرة لليبيا بالتورط في محاولة انقلابية على الرئيس الموريتاني معاوية ولد سيدي أحمد الطايع.
 
وأكد شلقم في تصريحات للجزيرة عقب لقائه بالرئيس الموريتاني أن بلاده تعتبر أن هذه الصفحة طويت وأن البلدين بصدد فتح صفحة جديدة في علاقاتها بما يخدم كل دول المغرب العربي.
 
وكان وزير الخارجية الموريتاني محمد فال ولد بلاَّل قد قال إن الخلاف بين موريتانيا وليبيا طرح في إطار الجهود التي يجب أن تبذلها جميع دول اتحاد المغرب العربي لتصحيح العلاقات المغاربية.
 
وأضاف الوزير الموريتاني أن رئيس بلاده عبر في هذا الإطار عن عزم نواكشوط على المضي في هذا الاتجاه ودعم كل ما يسمح بتشجيع التحرك المغاربي المشترك.
 
وقد التقى الوزير الليبي الذي تتولى بلاده رئاسة اتحاد المغرب العربي، أمس الاثنين الرئيس الموريتاني بحضور وزراء خارجية الجزائر والمغرب وموريتانيا وتونس في إطار مهمة لتفعيل الاتحاد.
 
وعقب ذلك ألمح شلقم إلى إمكانية عقد قمة بين قادة دول المغرب العربي على هامش قمة الجامعة العربية المقرر عقدها بين 22 و23 مارس/آذار المقبل في الجزائر العاصمة.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية