شهداء الأقصى تتبنى مقتل جندي إسرائيلي في الضفة
آخر تحديث: 2005/12/9 الساعة 06:15 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/12/9 الساعة 06:15 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/9 هـ

شهداء الأقصى تتبنى مقتل جندي إسرائيلي في الضفة

الفلسطينيون في رفح خرجوا في مظاهرات منددة بالغارات الإسرائيلية (الفرنسية)

أعلنت كتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة التحرير الوطني (فتح) مسؤوليتها عن مقتل جندي إسرائيلي طعنا بسكين عند حاجز للجيش في قلنديا شمال القدس.
 
جاء ذلك بعد إعلان الاحتلال الإسرائيلي أن فلسطينيا طعن جنديا إسرائيليا الخميس طعنة قاتلة عند نقطة تفتيش في الضفة الغربية. وقال المصدر نفسه إن القوات الإسرائيلية تمكنت من اعتقال الفلسطيني.
 
وكان فلسطينيان على الأقل قد استشهدا وأصيب أربعة آخرون بينهم طفلة في غارة شنها الطيران الحربي الإسرائيلي على منزل ناشط بكتائب شهداء الأقصى في مخيم جباليا بقطاع غزة مساء الخميس.
 
وقد شن الاحتلال أمس غارتين أخريين على القطاع، وقعت إحداهما بعد الظهر واستهدفت نشطاء فلسطينيين جنوب القطاع لكنها فشلت في إصابة أي منهم. وقال الجيش الإسرائيلي إن الغارة استهدفت حقولا يستخدمها الناشطون كنقطة لإطلاق هجمات صاروخية على إسرائيل.
 
السلطة تندد
من جانبها نددت السلطة الفلسطينية على لسان كبير المفاوضين صائب عريقات بالتصعيد الإسرائيلي الأخير في الضفة والقطاع.
 
الاحتلال شدد من إجراءاته الأمنية على المعابر (الفرنسية)
وقال عريقات إنه سيبحث أهمية الدور الأميركي في وقف هذا التصعيد مع ديفد ولش المنسق الأمني الأميركي لشؤون الشرق الأوسط مساعد وزيرة الخارجية الأميركية خلال لقائهما اليوم الجمعة.
 
وأشار المسؤول الفلسطيني إلى أن لقاءه مع ولش سيركز على تثبيت الهدنة بين الجانبين وتنفيذ الاستحقاقات ووقف الاستيطان والإفراج عن الأسرى والمعتقلين، إضافة إلى مسألة الانتخابات التشريعية.
 
اعتقالات
وعلى الصعيد الفلسطيني الداخلي اعتقلت قوات الأمن الفلسطينية ناشطا في حركة الجهاد ببيت لحم.
 
وكانت الجهاد قد طالبت السلطة بالإفراج الفوري عن جميع المعتقلين من كل الفصائل، مشيرة في بيان خاص إلى أن أجهزة الأمن الفلسطينية اعتقلت خلال اليومين الماضيين أكثر من عشرة من "مجاهدي" الحركة.
 
واتهم البيان السلطة بإعداد قوائم لاعتقال عدد من منتسبي الجهاد وبأن بعض القوائم تم إعدادها مع "العدو الصهيوني"، وأضاف أن "الأخطر هو محاصرة المجاهدين في مخيم جنين ومنعهم من التنقل ليكونوا فريسة سهلة لجيش العدو الذي يحشد قواته للانقضاض عليهم".
المصدر : الجزيرة + وكالات