نحو 1500 لاجئي أنهوا الاعتصام مقابل الوعود (أرشيف)
وافق قرابة 1500 لاجئ سوداني كانوا يقيمون منذ أكثر من شهرين بحديقة عامة أمام مكاتب المفوضية العليا للاجئين في القاهرة، على إنهاء اعتصامهم بعد أن قررت المفوضية العليا الاستجابة لمطالبهم.

وقال بيان لمكتب المفوضية العليا للاجئين إن قادة الاعتصام وافقوا على إنهاء احتجاجهم، بعد أن قدمت لهم المفوضية العليا للاجئين تعهدا كتابيا بالاستجابة لمطالبهم.

وكان اللاجئون السودانيون وهم في غالبيتهم من الجنوب, يطالبون بالاحتفاظ بوضعهم كلاجئين مسجلين لدى المفوضية العليا ويرفضون العودة إلى البلاد رغم اتفاق السلام المبرم بين الشمال والجنوب مطلع العام الجاري والذي وضع حدا لحرب أهلية استمرت 21 عاما.

وقد توفي خمسة من هؤلاء اللاجئين بسبب سوء الظروف الصحية التي كانوا يعانون منها أثناء اعتصامهم.

يُذكر أن المفوضية العليا التي تمنح المسجلين لديها مساعدات مالية كانت ألغت هذه الإعانات، معتبرة أن اتفاق السلام أوجد واقعا سياسيا جديدا بالسودان وفتح الباب أمام عودة آلاف اللاجئين المقيمين بالدول المجاورة.

المصدر : الفرنسية