الهيئة دعت لإستراتيجية لمكافحة الإفلات من العقاب (الفرنسية-أرشيف)
أوصت هيئة الإنصاف والمصالحة التي كلفها العاهل المغربي الملك محمد السادس إلقاء الضوء على الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان بين العامين 1960 و1999، بوقف العفو عن مرتكبي تلك التجاوزات.

ودعت الهيئة في سلسلة توصيات رفعتها للعاهل المغربي إلى تطبيق إستراتيجية وطنية لمكافحة الإفلات من العقاب عبر القيام بإصلاحات تشريعية ووضع سياسة حقيقية حول حقوق الإنسان في قطاعات القضاء والأمن وحفظ النظام.

واعتبرت الهيئة أن هذه الإجراءات ضرورية للتوصل إلى استئصال "الإفلات من العقاب".

وكان الملك محمد السادس قد أصدر الشهر الماضي عفوا عن 5000 معتقل في سجون بلاده، في خطوة اعتبرت الأولى من نوعها منذ تسلمه السلطة قبل نحو ست سنوات.

وجاء العفو بمناسبة الذكرى الـ50 لاستقلال البلاد، الذي تحتفل فيه المغرب في 18 نوفمبر/ تشرين الثاني من كل عام، وهو تاريخ الخطاب الذي ألقاه العاهل المغربي الأسبق محمد الخامس عام 1955، بعد يومين من عودته من المنفى.

المصدر : وكالات