هدوء حذر بالعراق عشية الاقتراع والزرقاوي يتوعد الناخبين
آخر تحديث: 2005/12/15 الساعة 01:16 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/15 هـ
اغلاق
خبر عاجل :أمين مجلس الأمن القومي الإيراني: سنبقى بسوريا حتى القضاء على المجموعات الإرهابية
آخر تحديث: 2005/12/15 الساعة 01:16 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/15 هـ

هدوء حذر بالعراق عشية الاقتراع والزرقاوي يتوعد الناخبين

هدوء حذر ساد المدن العراقية عشية الانتخابات التشريعية (رويترز)

أعلن تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين بزعامة الأردني أبو مصعب الزرقاوي أنه شن حملة مسلحة جديدة بالتزامن مع الانتخابات التشريعية العراقية المؤمل إجراؤها غدا الخميس.

وقال التنظيم في بيان على الإنترنت إن الهدف من هذه الحملة هو إفساد الديمقراطية التي وصفها بعرس الكفر، مشيرا إلى أنه قصف مواقع عراقية وأميركية عدة هذا اليوم في بغداد وأطرافها والأنبار والموصل وديالى وصلاح الدين.

يأتي ذلك في وقت ساد فيه الهدوء الحذر مختلف المدن العراقية بعد اتخاذ إجراءات أمنية مشددة حالت دون وقوع هجمات كبيرة بخلاف حوادث متفرقة.

وتوقفت الحركة المرورية وأغلقت الحدود والمتاجر والمصالح في الوقت الذي بقى فيه أغلب الناخبين بالقرب من منازلهم. وتراجعت الهجمات طبقا للمعايير العراقية وتركزت في الشمال.


وقالت الشرطة العراقية إن قنبلة استهدفت دورية أمنية عراقية أسفرت عن مقتل طفل في سامراء، كما قتل موظف بوزارة التجارة بالرصاص في بلدة بيجي، وتسببت قنبلة انفجرت في طريق بالموصل في مقتل شرطيين وإصابة ثلاثة آخرين.

عنف انتخابي

شوارع بغداد شهدت انتشارا مكثفا للجيش العراقي (الفرنسية)
وفي الفلوجة نسف مسلحون مجهولون مكتب اقتراع وسط مدرسة بمدينة الكرمة الواقعة غرب بغداد. وقالت الشرطة العراقية إن الانفجار لم يوقع أي إصابات.

وفي الناصرية قام متظاهرون شيعة باقتحام مقر حركة الوفاق الوطني العراقي التي يتزعمها رئيس الوزراء السابق إياد علاوي، كما اقتحم المتظاهرون كذلك مقر الحزب الشيوعي العراقي الذي يتزعمه حميد مجيد موسى وأحرقوا محتوياته، بعد أن هرب حراسه الذين اكتفوا بإطلاق عيارات نارية في الهواء قبل تركهم المكان.

وفي تطور آخر نفى وزير الداخلية العراقي بيان جبر صولاغ تقارير نشرتها صحيفة نيويورك تايمز عن ضبط شاحنة محملة بآلاف من أوراق الاقتراع المزورة أثناء عبورها الحدود العراقية قادمة من إيران، وقال إنها محاولة للتشكيك في مصداقية العملية الانتخابية.

كما نفى رئيس حرس الحدود العراقي اللواء الركن أحمد الخفاجي ومسؤول بارز في المفوضية العليا للانتخابات في العراق، صحة هذه التقارير.

دعوات للمشاركة
في هذه الأثناء دعا الرئيس العراقي جلال الطالباني إلى جعل يوم الانتخابات غدا الخميس "يوم وحدة وطنية" في العراق.

وناشد الطالباني في كلمة متلفزة العراقيين المشاركة الواسعة في الانتخابات التي ستفضي لاختيار أول برلمان دائم، معربا عن أمله في أن تكون للعراق دولة قانون وحكومة قوية ائتلافية تمثل جميع شرائح مجتمع العراق.

وقبل ذلك أفتى أكثر من ألف عالم سني في العراق بوجوب مشاركة العراقيين في الانتخابات، وقال رئيس ديوان الوقف السني الشيخ أحمد عبد الغفور إن هذه الدعوة موجهة للعراقيين في الداخل والخارج بجميع أطيافهم.

عراقيو المهجر يواصلون الإدلاء بأصواتهم في 15 دولة (رويترز)
انتخابات المهجر
يأتي ذلك في وقت يواصل فيه عراقيو المهجر الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات التشريعية. وقد فتحت صناديق الاقتراع أمام العراقيين المقيمين بالخارج منذ الثلاثاء في 15، بلدا بينها الأردن وإيران وسوريا وكندا والنمسا وهولندا وأستراليا وألمانيا والولايات المتحدة وبريطانيا والإمارات.

وستبقى صناديق الاقتراع مفتوحة حتى غدا الخميس موعد البدء الرسمي للانتخابات. ويقدر عدد العراقيين المقيمين بالخارج بنحو أربعة ملايين بينهم 1.5 مليون ناخب.

وكان التصويت قد بدأ يوم الاثنين في المستشفيات والمعسكرات والسجون بأنحاء العراق، على أن يدلي معظم الناخبين البالغ عددهم 15 مليونا بأصواتهم الخميس.

المصدر : الجزيرة + وكالات