السيارات الملغومة باتت وسيلة سهلة للتفجيرات في لبنان (الفرنسية-أرشيف)
نجا أحد قادة حزب الله اللبناني من محاولة اغتيال في انفجار قوي استهدفه في مدينة بعلبك شرق العاصمة بيروت بعد منتصف الليل.

وقال حزب الله إن الانفجار وقع بعد ثوان من ترجل المسؤول في الحزب، مشيرا إلى أن الانفجار لم يسفر عن وقوع أي إصابات، متهما إسرائيل بالوقوف وراء هذه العملية.
 
ونفى مسؤولون إسرائيليون أي تورط عسكري إسرائيلي في الواقعة.
 
وقالت مراسلة الجزيرة إن الحزب يتحفظ عن ذكر اسم المسؤول الذي ترجل من سيارته ومعه حارسه الشخصي بعد أن أوقف سيارته قرب منزل الشيخ محمد يزبك القيادي في الحزب. وتوصف مدينة بعلبك بأنها إحدى معاقل حزب الله.

المصدر : الجزيرة + وكالات