أويحيى يؤكد تحسن صحة الرئيس الجزائري
آخر تحديث: 2005/11/30 الساعة 10:50 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/30 الساعة 10:50 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/29 هـ

أويحيى يؤكد تحسن صحة الرئيس الجزائري

عبد العزيز بوتفليقة لدى وصوله تونس لحضوره قمة المعلوماتية (رويترز-أرشيف)

قال رئيس الوزراء الجزائري أحمد أويحيي إن صحة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة "تتحسن باطراد، وليس هناك ما يدعو للقلق بشأنها".
 
ويعالج بوتفليقة في مستشفى عسكري فرنسي منذ الأحد الماضي بعد تعرضه لمشاكل في الجهاز الهضمي، حسبما أوضح بيان رسمي حينها.
 
وطمأن أويحيى الحكومة في اجتماع لها على أن بوتفليقة سيعود إلى الجزائر خلال أيام، في أول تصريح يدلي به مسؤول جزائري كبير عن صحة بوتفليقة.
 
وكانت السفارة الجزائرية في فرنسا قد أكدت تحسن صحة بوتفليقة (68 عاما), وقالت مسؤولة الاتصال فريدة تيجاني إن السفارة لا تزال تنتظر نتائج الفحوص الطبية, وبسبب عدم الحصول عليها حتى الآن فإنه لا يمكن قول الكثير.

وأضافت أنها لا تعلم موعد خروج الرئيس الجزائري من المستشفى، وأعادت ذلك إلى قرار الأطباء هناك. هذه التقارير أكدها الناطق باسم وزارة الدفاع الفرنسية أمس ولم يشر بدوره إلى موعد محدد لخروج الرئيس.

أما الخارجية الفرنسية فقد دعت كل من يرغب في معرفة حالة بوتفليقة الصحية إلى الاتصال بالسلطات الجزائرية، وهو موقف أشار إليه الرئيس الفرنسي جاك شيراك الذي اعتبر أن الحكومة الجزائرية وحدها تستطيع تقديم إفادات دورية عن صحة بوتفليقة.

وكانت الرئاسة الجزائرية قد أعلنت السبت أن بوتفليقة نقل إلى باريس ليخضع لفحوص طبية بسبب مشاكل في الجهاز الهضمي، ولكنها قالت إن وضعه لا يدعو للقلق.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: