دبلوماسيون يتهمون إيران بتحويل 50 طن من اليورانيوم
آخر تحديث: 2005/11/17 الساعة 01:49 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/17 الساعة 01:49 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/16 هـ

دبلوماسيون يتهمون إيران بتحويل 50 طن من اليورانيوم

طهران أعلنت أنها ماضية في عمليات تخصيب اليورانيوم (الأوروبية-أرشيف)
قال دبلوماسيون إن إيران تستعد لتحويل نحو 50 طنا من اليورانيوم إلى غاز ضروري لتخصيب اليورانيوم الذي يمكن استخدامه كوقود للمفاعلات النووية أو في إنتاج القنابل الذرية.
 
وأضاف الدبلوماسيون أن التقارير التي تحدثت عن أن غاز هكسفلورايد اليورانيوم ملوث لدرجة لا تسمح بوضعه في أجهزة الطرد المركزي لإنتاج اليورانيوم المخصب, هي تقارير خاطئة.
 
وأفاد مارك فيتزباتريك الخبير في الحد من الانتشار النووي في معهد لندن للدراسات الإستراتيجية, "ما فهمته هو أن ذلك المنتج يمكن استخدامه لتخصيب اليورانيوم رغم أنه سيضر بأجهزة الطرد المركزي مع مرور الوقت".
 
وقال دبلوماسي آخر إن الإيرانيين أبلغوا الوكالة الدولية للطاقة الذرية "نيتهم استئناف كامل عمليات التحويل في 26 نوفمبر/ تشرين الثاني" أي بعد اجتماع مجلس حكام الوكالة في 24 و25 من نفس الشهر حيث سيناقش احتمال إحالة الملف النووي الإيراني إلى مجلس الأمن.
 
وستكون هذه الجولة الثانية من عملية التحويل بعد أن قامت إيران فعليا بمعالجة 37 طنا من خام اليورانيوم, وأكد دبلوماسيون أن كمية غاز هكسفلورايد اليورانيوم التي سيحصل عليها الإيرانيون بعد تحويل 50 طنا من اليورانيوم ستكون كافية لإنتاج كمية من اليورانيوم المخصب تغطي إنتاج نحو عشر قنابل ذرية.
المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: