الأمن المصري كثف ملاحقاته بسيناء بعد الهجمات الانتحارية الأخيرة (الفرنسية-أرشيف)
قال مصدر أمني مصري إن ضابطا أصيب بجروح طفيفة خلال مواجهات وقعت في شبه جزيرة سيناء بين مسلحين وقوات الشرطة خلال تعقب القوات لمشتبه في ضلوعهم في سلسلة من الهجمات.
 
وأضاف المسؤول الذي رفض الإفصاح عن اسمه أن المسلحين اختطفوا عنصرين من الشرطة لفترة قصيرة قبل أن يطلق سراحهما بوساطة من علماء دين بالمنطقة.
 
كما أوضح أن حوالي 600 جندي أرسلوا كتعزيزات أمنية لنفس المنطقة بعد وقوع المواجهات.
 
وتقوم قوات الأمن بتمشيط المنطقة منذ أغسطس/آب الماضي, وذلك بعد شهر من الهجمات الانتحارية التي استهدفت منتجع شرم الشيخ وأودت بحياة نحو 70 شخصا.

كما تشتبه السلطات في أن أفرادا من البدو قد يكونون على صلة باعتداءات شبيهة نفذت في أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي بسيناء وأوقعت حوالي 34 قتيلا، قد لجأوا إلى المنطقة.

المصدر : وكالات