إسرائيل تقبل خضوع معبر رفح لسيطرة فلسطينية مصرية
آخر تحديث: 2005/11/1 الساعة 16:35 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/1 الساعة 16:35 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/30 هـ

إسرائيل تقبل خضوع معبر رفح لسيطرة فلسطينية مصرية

إسرائيل تصر على نقل حي بالكاميرات لحركة التنقل في معبر رفح  (الفرنسية)
 
وافقت الحكومة الإسرائيلية المصغرة على اتفاق مع القاهرة يقضي التخلي عن سيطرة إسرائيل على معبر رفح بين قطاع غزة ومصر, الذي سيخضع لإشراف فلسطيني مصري بمشاركة أوروبية.
 
غير أن دور الاتحاد الأوروبي الذي سيشرف على عمليات العبور لم يعرف بالتحديد, وما زال يحتاج إلى مفاوضات مع السلطة الفلسطينية, كما أن الاتفاق بحاجة إلى موافقة الحكومة الموسعة التي قد تنظر فيه الأحد المقبل.
 
وسيسمح الاتفاق الذي لم يعرف بعد تاريخ سريانه للفلسطينيين بمغادرة قطاع غزة لأول مرة منذ 1967 دون المرور عبر الإشراف الإسرائيلي.
 
وكان وزير التخطيط الفلسطيني حسن الخطيب قد اشتكى من تعنت إسرائيل التي تصر على نقل حي عبر الكاميرات لحركة العبور مما أعاق تقدم المحادثات.
 
الشخصيات الهامة
كما أن إسرائيل تريد أن يقتصر المعبر على الفلسطينيين من أهل قطاع غزة والشخصيات الهامة, على أن يمر الرعايا الأجانب عبر نقطة كريم شالوم الإسرائيلية, حسب تصريح مسؤول إسرائيلي لوكالة الأنباء الفرنسية.
 
شارون قال إنه يريد سلطات حقيقية للاتحاد الأوروبي في مراقبة حركة العبور (الفرنسية)
كما نقل عن رئيس الوزراء الإسرائيلي آرييل شارون قوله عقب محادثات مع وزير الخارجية الإيطالي جافرنكو فيني إن الاتحاد الأوروبي يجب أن يتمتع بـ"سلطات حقيقية" في معبر رفح وألا يقتصر دوره على المراقبة بدعوى منع تدفق الأسلحة.
 
تفكيك الفصائل
وكان شارون قد اشترط أمس على السلطة تفكيك فصائل المقاومة ومصادرة أسلحتها قبل استئناف العملية السياسية بين الجانبين, وتعهد شارون في خطاب في افتتاح دورة للكنيست الشتوية بمواصلة الاستيطان في الضفة الغربية وهضبة الجولان والأغوار الأردنية، وبناء الجدار العازل "دون حدود سياسية أو مالية".
 
الدعوة ذاتها إلى نزع سلاح فصائل المقاومة وجهها مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض ستيفن هادلي في خطاب سيلقيه أمام لجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية -نشر البيت الأبيض مقاطع منه- مطالبا السلطة الفلسطينية بشن حملة على حركة الجهاد الإسلامي بعد عملية الخضيرة بإسرائيل الأسبوع الماضي.
 
وقال هادلي إن "محمود عباس نال ثقة شعبه بالانتخابات الرئاسية على أساس برنامج للسلام.. ويتعين على السلطة أن تفي بوعدها بمكافحة الإرهاب".


الشأن الميداني
ميدانيا اختطفت عناصر من وحدات المستعربين الإسرائيلية بطولكرم منير أبوالحلا الناشط بحركة المقاومة الإسلامية (حماس).
كما وسعت قوات الاحتلال عملياتها العسكرية ببلدية قباطيا قرب جنين بالضفة الغربية وشرعت في حملات دهم بحثا عمن تسميهم المطلوبين، واجتاحت الآليات الإسرائيلية مدينة ومخيم جنين.
المصدر : وكالات