لا يكاد يمر يوم دون أن يعلن الجيش الأميركي مقتل عدد من جنوده (الفرنسية)

أعلن الجيش الأميركي أن اثنين من جنوده قتلا في هجومين منفصلين بالقنابل في شمال وغرب بغداد الخميس.
 
وقال بيان للجيش الأميركي إن جنديا من القوة المكلفة بحماية بغداد قتل في انفجار عبوة ناسفة عند مرور عربته التي كانت ضمن دورية في جنوب بغداد.
 
وفي بيان آخر أعلن الجيش الأميركي مقتل جندي من مشاة البحرية (المارينز) إثر انفجار قنبلة عند مرور عربته في مدينة الرمادي غرب بغداد.
 
وفي السليمانية في شمال العراق أكد مصدر أمني كردي مقتل شخصين وجرح ثالث في اقتحام قوة مشتركة من قوات الأمن والبشمركة منزل أحد مخططي ثلاث عمليات انتحارية أدت إلى مقتل 13 شخصا وإصابة 26 آخرين بجروح.
 
كما أصيب ثمانية مدنيين عندما انفجرت قنبلة قرب محطة حافلات في مدينة المقدادية التي تبعد 90 كلم شمال شرقي بغداد.
 
وفي بعقوبة قالت الشرطة إن خمسة مدنيين بينهم طفلان أصيبوا بجروح عندما سقطت قذيفة هاون على منطقة سكنية في المدينة التي تبعد 65 كلم شمال شرقي بغداد.

تكتل شيعي للانتخابات
سياسيا قرر الائتلاف العراقي الموحد خوض الانتخابات البرلمانية المقررة في ديسمبر/كانون الأول المقبل بذات اللائحة تقريبا التي خاض بها الانتخابات السابقة.

وقال جواد المالكي الرجل الثاني في حزب الدعوة الإسلامي الذي يتزعمه رئيس الوزراء إبراهيم الجعفري، إن الائتلاف سيسلم القائمة إلى المفوضية العليا المستقلة للانتخابات.

وكشف عضو القائمة الشيعية عباس البياتي أن الائتلاف سيضم حزب الدعوة والمجلس الأعلى للثورة الإسلامية بزعامة عبد العزيز الحكيم وحزب الفضيلة بزعامة ندين عيسى الجابري وحزب الدعوة-تنظيم العراق برئاسة عبد الكريم العنزي، وتجمع المستقلين برئاسة حسين الشهرستاني وحزب المؤتمر الوطني بزعامة أحمد الجلبي.

كما يضم الائتلاف أيضا منظمة بدر الجناح العسكري للمجلس الأعلى للثورة الإسلامية برئاسة هادي العامري.

التيار الصدري يدخل قائمة الائتلاف ببعض الأسماء (الفرنسية)
وتم الاتفاق مع التيار الصدري الذي يتزعمه الزعيم الشيعي مقتدى الصدر على أن يمثل التيار في لائحة الائتلاف بعدد من الشخصيات، كما ستضم القائمة أحزابا وشخصيات أخرى تمثل مكونات الأكراد والتركمان والشبك ورؤساء عشائر من المحافظات الجنوبية.

وقال البياتي إن الحصص وزعت وفق آلية عادلة تم التوافق عليها "بشكل يضمن للجميع الحصول على نسب متقاربة على أساس ما يمثلونه من تيارات".

وكان مسؤولون عراقيون أعلنوا أن الائتلاف الحاكم الذي يهيمن عليه الشيعة بالعراق جدد تحالفه لخوض الانتخابات.

كما أعلنت كيانات سياسية سنية رئيسية أمس تشكيلها تحالفا بقائمة موحدة، وقال بيان إن الحزب الإسلامي ومؤتمر أهل العراق ومجلس الحوار الوطني اتفقوا على خوض الانتخابات بقائمة موحدة.

وأعلن مصدر في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أن آخر مهلة لتقديم الطلبات النهائية للكيانات السياسية من أفراد وائتلافات بعد ظهر اليوم الجمعة.

وقد تسلمت المفوضية طلبات العديد من الائتلافات السياسية بالإضافة إلى عدد كبير من قوائم المرشحين من 17 محافظة، عدا الأنبار التي يؤمل أن تصل قوائمها اليوم أو غدا كما ذكرت كياناتها السياسية.

وفي أربيل قال عدنان المفتي رئيس المجلس الوطني لكردستان العراق والقيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة الرئيس جلال الطالباني، إن الأكراد سيشاركون في الانتخابات المقبلة بنفس قائمة التحالف الكردستاني التي نالت 75 مقعدا، مشيرا إلى انسحاب الاتحاد الإسلامي الكردستاني الذي فضل المشاركة بقائمة مستقلة.

المصدر : وكالات