محامي صدام يطالب الأمم المتحدة بنقل محاكمته إلى لاهاي
آخر تحديث: 2005/10/28 الساعة 16:19 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/10/28 الساعة 16:19 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/26 هـ

محامي صدام يطالب الأمم المتحدة بنقل محاكمته إلى لاهاي

صدام حسين يتحدث لمحامييه أثناء محاكمته (رويترز)

وجه أحد محامي الرئيس العراقي السابق صدام حسين رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان طلب فيها من المنظمة الدولية نقل محاكمته إلى مدينة لاهاي بهولندا على أن يشارك فيها قضاة أجانب مستقلون.

وقال المحامي نجيب النعيمي الذي أكد أن صدام كلفه بالدفاع عنه في رسالته إنه يطلب من الأمين العام التدخل بهدف إعادة النظر في صفة المحكمة الحالية ونقل المحكمة إلى لاهاي.

بدوره طالب القاضي الإسباني بالتسار غارثون بأن يحاكم صدام أمام محكمة دولية لضمان عدم تحيز الحكم.

وقال غارثون في محاضرة ألقاها في بوبلا إنه كان يفضل أن يحاكم الرئيس العراقي السابق أمام محكمة دولية. وأشار إلى أنه في جميع الأحوال يجب أن تضمن المحكمة مبدأ الدفاع وتوفر محاكمة عادلة.



التكريتي
على صعيد آخر ناشد برزان إبراهيم الحسن التكريتي الأخ غير الشقيق للرئيس العراقي المخلوع صدام حسين والمسجون في العراق حاليا, الرئيس الأميركي جورج بوش بأن يتيح له فرصة تلقي العلاج لأنه مصاب بالسرطان.

التكريتي يطالب بالسماح له بتلقي العلاج بالخارج (الفرنسية-أرشيف)
وفي رسالة خطية أرسلها من سجنه قال التكريتي إن الفحص المتخصص الذي أجري له في السجن أثبت أنه مصاب بالسرطان في العمود الفقري ولا توجد في السجن وسائل لمعالجة هذا المرض الخطير.

كما ناشد التكريتي رئيس الوزراء البريطاني توني بلير والعاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز ورئيس دولة الإمارات العربية المتحدة خليفة بن زايد آل نهيان والعاهل المغربي محمد السادس وأمير قطر حمد بن خليفة آل ثاني والرئيس جلال الطالباني، التدخل لدى الحلفاء لإطلاق سراحه.

ومثل التكريتي الذي كان مسؤولا عن الاستخبارات العراقية قبل عام 1984 في بغداد مع صدام حسين في التاسع عشر من أكتوبر/تشرين الأول مع ستة آخرين من مساعدي الرئيس العراقي، أمام محكمة عراقية لدى افتتاح محاكمتهم بتهمة التورط في قتل 143 شيعيا من سكان الدجيل شمال بغداد في 1982.

المصدر : وكالات