جهات معارضة ومنظمات حقوقية سورية تطالب بالتحقيق في الحادثة (أرشيف)
أفاد الكاتب أكرم البني شقيق الناشط السوري أنور البني أن شقيقه تعرض لاعتداء الخميس من قبل مجهولين في العاصمة دمشق  ويخضع للعلاج في إحدى مستشفياتها.
 
وذكر في اتصال هاتفي مع الجزيرة نت أن شقيقه أصيب بكدمات ورضوض، موضحا أن الذين اعتدوا على شقيقه كانوا يستقلون دراجات نارية لا تحمل أي لوحات.
 
وأعلن المحامي خليل معتوق في بيان أن البني أصيب بجروح في رأسه وعينيه من قبل ثلاثة مجهولين اعتدوا عليه قرب منزله وهو داخل سيارته.
 
واتهمت المنظمة العربية للدفاع عن حقوق الإنسان مؤخرا السلطات بالضغط على البني ومحاولة النيل من سمعته.
 
وأشارت إلى الحادثة التي وقعت في قصر العدل بدمشق يوم 9 أكتوبر/تشرين الأول الجاري حين سقطت امرأة -حسب المنظمة- على الأرض وبدأت بالصراخ متهمة المحامي البني (الذي كان موجودا إلى جانبها) بضربها".
 
وقد أدانت عدة منظمات حقوقية في سوريا وجهات معارضة حادثة الاعتداء وطالبت بالكشف عمن سمتهم بالخارجين عن القانون وتقديمهم للعدالة، منعا لتكرار مثل هذه الحوادث.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية