القاعدة بالعراق تنفي معلومات أميركية عن رسالة للظواهري
آخر تحديث: 2005/10/13 الساعة 20:42 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/10/13 الساعة 20:42 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/11 هـ

القاعدة بالعراق تنفي معلومات أميركية عن رسالة للظواهري

الأميركيون ينسبون للظواهري انتقادا لبعض العمليات المسلحة بالعراق
نفى تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين في بيان نشر على الإنترنت اليوم الخميس صحة رسالة نسبت إلى الرجل الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري نشرها مسؤولون أميركيون هذا الأسبوع.
 
وقالت القاعدة في بلاد الرافدين عن الرسالة في البيان "نحن في تنظيم القاعدة نعلن أن هذه الادعاءات عارية عن الصحة ولا أساس لها إلا في مخيلة ساسة البيت الأسود (الأبيض) وعبيدهم".
 
وأضاف البيان أن الأسلوب الأميركي "دليل الإفلاس الواضح الذي وصل إليه معسكر الكفار فبات التلفيق ملاذا للتهرب والمنطقة الخضراء التي يلجأ إليها قادة الحملة الصليبية بعيدا عن حقائق الأمور على الأرض مثلما يفعلها عبيدهم وأذنابهم في بغداد".
 
ووفقا للرسالة التي نشرها هذا الأسبوع مسؤولون في المخابرات الأميركية فإن الظواهري حث زعيم القاعدة في العراق أبو مصعب الزرقاوي على التجهيز لحكومة إسلامية في العراق لتولي الأمور في البلاد عندما ترحل القوات الأميركية.
 
وجاء في تلك الرسالة التي تدعي واشنطن الحصول على نسخة خطية منها أن الظواهري نصح في رسالته المسلحين في العراق بتفادي تفجير المساجد وذبح الرهائن، لأن مثل هذه الأساليب تستعدي جماهير المسلمين.
 
وقال تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين في البيان "وهذا كله في رسالة منسوبة لشيخنا المجاهد الدكتور أيمن الظواهري.. وبالطبع لا نعلم أين ومتى عثر على هذه الرسالة.. فعدم الإعلان عن ذلك.. ضرورة أمنية.. وحماية للمصادر والأساليب المستخدمة".
المصدر : وكالات