مبارك يواصل مساعي المصالحة بين ليبيا والسعودية
آخر تحديث: 2005/1/8 الساعة 00:54 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/1/8 الساعة 00:54 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/28 هـ

مبارك يواصل مساعي المصالحة بين ليبيا والسعودية

مبارك في السعودية لتنقية العلاقات بين الرياض وطرابلس (الفرنسية)
أكد مصدر دبلوماسي مصري أن الزيارة التي قام بها الرئيس حسني مبارك للسعودية أمس هدفت إلى إنهاء الخلاف بين الرياض وطرابلس بشأن مؤامرة مزعومة لاغتيال ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز.
 
وقال سفير مصر لدى المملكة محمد قاسم إن مبارك "دعا ليبيا والسعودية لمواصلة وقف الهجوم المتبادل في وسائل الإعلام" مشيرا إلى أن المباحثات تناولت بصورة خاصة" تنقية العلاقات العربية".
 
من جانب آخر أكدت الولايات المتحدة أن طرابلس لم ترد بعد على تساؤلاتها بشأن المؤامرة المزعومة واصفة إياها بأنها عقبة أمام شطب ليبيا من القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب وكذا رفع العقوبات عنها.
 
ورغم كل الوساطات التي جرت أكد الزعيم الليبي معمر القذافي في وقت سابق أن بلاده ليست بحاجة إلى وساطة بين بلاده والسعودية.
 
يذكر أن صحف البلدين شنت حربا إعلامية منذ شهر ديسمبر/ كانون الأول عندما قررت السعودية سحب سفيرها من طرابلس ومطالبتها ليبيا بسحب سفيرها هي الأخرى من المملكة بسبب ما وصفته مؤامرة الاغتيال.
 
وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" قد نشرت قبل عدة أشهر مزاعم بأن المخابرات الليبية قادت العام الماضي محاولة اغتيال استهدفت ولي العهد  السعودي.
 
وذكرت الصحيفة اسمي اثنين من الذين شاركوا بالمحاولة وهما الأميركي من أصل إريتري عبد الرحمن العمودي المحتجز في واشنطن وضابط المخابرات الليبية محمد إسماعيل المحتجز لدى السلطات السعودية.
المصدر : وكالات