متمردو دارفور مستمرون في اتهاماتهم حكومة الخرطوم
بانتهاك وقف إطلاق النار الهش (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت حركة تحرير السودان المتمردة إسقاط مروحية تابعة للجيش السوداني بولاية دارفور بعد هجوم شنه الجيش عليها.
 
وقال الأمين العام للحركة ميني أركو من العاصمة الإريترية أسمرة التي تتخذها الحركة قاعدة لها إن "قواتنا تصدت للمهاجمين ودمرت إحدى المروحتين" المستخدمتين في الهجوم.
 
وكانت حركة التحرير قد هددت أمس بالانسحاب من لجنة مشتركة لمراقبة وقف إطلاق النار الهش في الإقليم إذا لم تنسحب القوات الحكومية من مناطق سيطرت عليها القوات الحكومية في الشهرين الماضيين.
 
كما اتهمت الحركة الخرطوم بشن هجوم في منطقة خاضعة لسيطرتها وأمهلتها حتى نهاية الأسبوع الحالي للانسحاب الكامل من المنطقة.
 
من جانبه قال وزير الدولة السوداني للشؤون الخارجية نجيب الخير عبد الوهاب إن الحكومة ملتزمة بخطوط وقف إطلاق النار، مؤكدا أنه إذا انسحب المتمردون من اللجنة المشتركة فإنه سيكون "انتهاكا صارخا لالتزامات جميع الأطراف في محادثات أبوجا".
 
وكانت حركتا تحرير السودان والعدل والمساواة المتمردتان في دارفور قد وقعتا مع الخرطوم اتفاق وقف إطلاق النار في أبريل/ نيسان 2004، لكن الاتفاق انتهك مرارا.

المصدر : وكالات