لبنان يرفض تعديل مهمة قوات الطوارئ
آخر تحديث: 2005/1/25 الساعة 23:18 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/1/25 الساعة 23:18 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/15 هـ

لبنان يرفض تعديل مهمة قوات الطوارئ

القوات الأممية فقدت ظابطا منذ أسبوعين في تبادل للقصف بين حزب الله وإسرائيل (رويترز)
احتج لبنان رسميا على احتمال تعديل مجلس الأمن الدولي مهمة قوات الطوارئ الدولية العاملة في جنوب لبنان أو تقليص مدة عملها التي تجدد كل ستة أشهر.

واستدعت وزارة الخارجية اللبنانية سفراء الدول الأعضاء في مجلس الأمن لإبلاغهم احتجاج لبنان رسميا على مشروع قرار التمديد الذي اقترحته باريس وواشنطن ومن المقرر أن يبحثه المجلس الجمعة المقبل.

يشار إلى أن القوة التابعة للأمم المتحدة تشكلت في مارس/آذار 1978 لمواكبة انسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي من جنوب لبنان الذي لم يتم إلا في مايو/آيار 2000.

وتضم القوة المشرفة على وقف إطلاق النار على طول الحدود اللبنانية الإسرائيلية حاليا نحو 2000 عسكري و500 مدني، وتم آخر تجديد لمهمتها في نهاية شهر يوليو/تموز الماضي.

وعادة من ترصد قوات الأمم المتحدة الخروقات الإسرائيلية المستمرة للأجواء اللبنانية وترفع تقارير بذلك إلى الأمين العام للمنظمة. وقد فقدت القوة منذ أسبوعين ضابطا فرنسيا إثر تبادل للقصف بين مقاتلي حزب الله والقوات الإسرائيلية.

يذكر أن فرنسا والولايات المتحدة كانتا وراء تبني قرار مجلس الأمن رقم 1559 في سبتمبر/أيلول الماضي الذي يطالب بانسحاب القوات السورية من لبنان ونزع سلاح حزب الله المنتشر على الحدود مع إسرائيل.

ورفضت بيروت ودمشق بشدة القرار مؤكدة أن وجود القوات السورية جاء باتفاق بين البلدين، وألقى ذلك بظلاله على العلاقات الفرنسية اللبنانية بصفة خاصة.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: